حوادث السير تكلف المغرب 15 مليار درهم سنويا

23 فبراير 2019 22:01
حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي

هوية بريس – متابعات

أكد وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، عبد القادر اعمارة، اليوم السبت بأكادير، أن الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية 2017-2026 تجعل من صميم مراميها تقليص حوادث السير بنسبة 50 بالمائة سنويا، أي ما يعادل ألفي وفاة.

وأوضح اعمارة، في كلمة خلال افتتاح الملتقى الجهوي الرابع لفائدة مدربي تعليم السياقة بجهة سوس ماسة، أن هذه الاستراتيجية، لم تغفل أهمية الجانب التحسيسي والتوعوي بالتبعات الاقتصادية الوخيمة لآفة حوادث السير التي تقدر سنويا ب15 مليار درهم، لافتا إلى أن نسبة 90 بالمائة من حوادث السير مردها العامل البشري.

وأضاف الوزير أن الاستراتيجية أحالت على أربع مستويات تتعلق بتحسين البنيات الطرقية ، وضرورة تجويد التشوير، بالإضافة إلى تضمين البعد الصحي مع حوادث السير، مع التشديد على محورية دور تأطير سلوكيات مستعملي الطريق داعيا إلى مزيد من التنسيق بين المتدخلين، ضمانا لحسن تنزيل الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية، وعملا على مواكبتها إعلاميا.

وبعدما أشار إلى الأهمية التي يحظى بها قطاع تعليم السياقة ولاسيما موارده البشرية ممثلة في مدربي مؤسسات تعليم السياقة، كشف الوزير أن 400 ألف ممارس يلجون هاته المؤسسات، مسجلا الحاجة إلى تأطيرهم من منطلق حسن تنزيل الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية بتعاون مع مديرية النقل الطرقي.

واعتبر اعمارة، مدربي السياقة “حلقة هامة في المنظومة ككل، وملاحظاتهم من شأنها تطوير الإستراتيجية وضمان حسن تنزيلها”، مؤكدا أن السلامة الطرقية ليست شأنا بيداغوجيا، بل يتعين انخراط الجميع فيها.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
22°
السبت
24°
أحد
24°
الإثنين
23°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة