خطير.. متطرف موال لرئيس أركان الحرب الصهيوني يهدد ويحمان وهناوي وفلولي بالتصفية الجسدية



عدد القراءات 1621

عابد عبد المنعم – هوية بريس

 تحت عنوان “خطير جدا..!!!” نشر المرصد المغربي لمناهضة التطبيع على صفحته الرسمية بالفيسبوك  أن “أحد نُشطاء “الحركة الأمازيغية” وجه تهديدا إرهابياً مباشرا لكل من ويحمان وهناوي (المرصد المغربي لمناهضة التطبيع) وفلولي (منسق المبادرة المغربية للدعم و النصرة) من خلال تعليق له على صفحة هناوي بأنه سيحقق لهم حلم “الشهادة” عبر دهسهم بشاحنته لو كان على نفس طريق مدينة وزان أول أمس عندما كان الثلاثة نشطاء في طريقهم لتأطير مهرجان حول القدس عاصمة أبدية لفلسطين”.

المرصد الذي يعنى بمناهضة التطبيع كشف أن “الخطير جدا هو ارتباط صاحب التهديد بمؤسسات جيش الحرب الصهيوني من خلال صفحته الرسمية على فيسبوك وتمجيده لرئيس أركان الحرب الصهيوني “گادي آزنغوط” باعتباره “أمازيغياً قادراً على تدمير العربان” ..!!!”.

ليعقب بعد ذلك المرصد في منشور له أمس الإثنين 4 يونيو 2018 أنه “يدين هذا التهديد الإرهابي المباشر ويطالب السلطات الأمنية والقضائية بتفعيل المتابعة العاجلة والمسؤولة كما تقتضيه النازلة أسوة بمثيلاتها في تهديد أمن و سلامة الأشخاص”.

يشار إلى الأستاذ عزيز هناوي الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع سبق وتلقى تهديدا مباشرا بالتصفية الجسدية من طرف متطرف منتسب للأمازيغية يدعى ⵉⵖⵎⵎⴰ ⴰⵔ ⵉⵖⵎⵎⴰ كتب تعليقا على تدوينة الناشط اكلدون أزكاغ جاء فيها “الذبح فيه مباح، خلينا من داكشي ديال تفاهم بالعقل، قتلو الزمر“.

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق