خلفان يعتبر فتح الأندلس احتلالا وموجة من السخط والسخرية تنهال عليه

19 فبراير 2019 13:19

هوية بريس – الزبير الإدريسي

أثارت تدوينة على “تويتر”، لنائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، ضاحي خلفان، حفيظة وغضب رواد مواقع التواصل، حين اعتبر فتح المسلمين بلاد الأندلس “احتلالاً”.

ضاحي خلفان يعتبر فتح الأندلس احتلالا وموجة من السخط والاستنكار والسخرية تنهال عليهوقال خلفان، قائد شرطة دبي السابق، في تغريدته: “احتل المسلمون الأندلس ثمانية قرون وعادت الأندلس لأهلها.. اصبروا.. لكل قوةٍ زوالٌ مهما الزمن طال”.

وانهالت على خلفان التعليقات المستنكرة والمهاجمة، لشخصه ولتدوينته، وحتى للنظام الحاكم في الإمارات.

وقال أحد المعلقين: تغريدة تمثل حقيقة النظام الإماراتي وتفسر سر عدائه لكل ماهو عربي ومسلم إستمر فهكذا تغريدات توقظ النائم وتنبه الغافل قاتلكم الله!

في حين علق آخر: الأندلس كانت محتلة أصلا من الرومان ثم من “القوط” الذين أذاقوا الشعب الأندلسي ويلات القهر والعذاب، ودخل المسلمون ب٢٥ألف جندي لبلاد تعدادها ١٠ ملايين نسمة، فهل يعقل أن يسيطر المسلمون البدو على هذا العدد بالسيف!؟ بالطبع لا، وإنما بمعاونة الأندلسيين لتخليصهم من بطش حكامهم الغزاة.

ووافق أحد المعلقين اليهود ضاحي خلفان على تدوينته وعلق فرحا مسرورا بها: كما احتل المسلمون الاراضي الاسرائيلية (فلسطين) 13 قرون وعادت لأهلها اليهود ..اصبروا ..لكل قوة زوال مهما الزمن طال نشكرك يا ايها الصهيوني.

ونحا معلق كردي نفس منحى المعلق اليهودي حين قال: وكذلك الاحتلال الاسلامي للأراضي الكوردية سيزول مهما طال الزمن.

وقالت معلقة تدعى منى حوا: قبائل الجرمان والفايكنغ التي إستعمرت فرنسا وإيطاليا وصقلية ومعظم أوربا الغربية والجنوبية كيف أصبحوا “مواطنين أصليين” وخلفاء شرعيين للأمبراطورية الرومانية المنهارة مع أن إستيطان قسم منهم جاء أصلا بعد ما أسميته “إحتلال المسلمين للأندلس”؟ أنت جاهل ومنهزم وممل مع سبق الإصرار والترصدهذا الصعلوك يتكلم كأن إسبانيا تعيش حالة رائعة من الهوية الجامعة التي لا مشكلة فيها، وكأنها خارجة من ملحمة بطولة تاريخية وتأديب لمغتصبين غزاة، لا على أنها دولة عنصرية أنشأتها ممالك جيوشها مرتزقة ببنزين ديني حاقد سحقت هويات وأبادت أمة من أجل إنشاء كيان كاذب مختلق وبناء صيرورة لها!

وقال آخر: يبدوا أن تأثير زيارة البابا بدا واضحا عليك سعادة الفريق، ايعقل ان تكون هذه تغريدة شخص يدين بالإسلام؟

وقال معلق آخر: إذ كان الفتح الاسلامى للاندلس تسميه احتلال يااخبث خلق الله اذا فتح مكه كذالك احتلال وكذالك فتح بلاد فارس وكل الفتوحات الإسلامية كانت احتلال الله ينعل اليوم الى خلى واحد هندى زيك لولا الفتح الإسلامي للهند كان زمانه بيعبد البقر مع كل الاحترام لأصغر هندى.

وعلق معلق قائلا: ضاحي خلفان عينة من عصابات حكم العائلات التي إحتلت بلادنا العربية بدلا” من الإستعمار! أشكال رديئة للغاية وجاهلة لاتعرف تاريخا” ولاتعيش حاضرا” وبالتالي ليس لها مستقبل إن شاء الله بين حكم العسكر وحكم العائلات تم خطف أمة بأكملها لصالح أعدائها.. لكن الثقة بالله أقوي أمل في زوال هؤلاء.

وقال آخر: من الواضح ان البابا مسح على رأسك ومؤخرتك بيده! لولا ذلك لما تجرأت على وصوف فتوحات المسلمين بالاحتلال…

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
21°
الأربعاء
22°
الخميس
22°
الجمعة
24°
السبت

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة