خليل زاد: أحرزنا تقدما كبيرا بشأن مفاوضات السلام في أفغانستان

31 يناير 2019 22:34
خليل زاد: أحرزنا تقدما كبيرا بشأن مفاوضات السلام في أفغانستان

هوية بريس – وكالات

قال المبعوث الأمريكي للسلام في أفغانستان زلماي خليل زاد، الخميس، إن أطراف حل الأزمة الأفغانية حققت تطورا ملحوظا على صعيدين رئيسيين، أولهما: محاربة الإرهاب، والثاني انسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

جاء ذلك بعد أيام على إعلانه أن مسؤولي بلاده وحركة “طالبان”، توصلوا إلى إطار مبدئي للعمل نحو التوصل إلى اتفاق سلام ينهي الصراع بين الحركة وحكومة كابل.

ولفت خليل زاد في سلسلة تغريدات على تويتر، إلى أن “الطريق إلى السلام لا يسير عادة في خط مستقيم. الوضع في أفغانستان معقّد مثله مثل كل المحادثات الحساسة، وليس كل شيء يجري علانية. اسمحوا لي أن أتوقف لحظة لأشرح لكم إلى أي مرحلة وصلنا”.

واستطرد “أحرزنا تقدما كبيرا بشأن قضيتين رئيسيتين: مكافحة الإرهاب وانسحاب القوات (الأمريكية من أفغانستان)”.

وأضاف المسؤول الأمريكي، “هذا لا يعني أننا انتهينا، إننا لم ننته حتى من هذه القضايا إلى الآن، وما زال هناك عمل يتعين القيام به بشأن قضايا جوهرية أخرى، مثل الحوار بين الأفغان، ووقف كامل لإطلاق النار”.

وتابع: “سارع المشككون إلى الحكم على أساس الجزء الأول من مجهود أكبر بكثير، كما لو أننا توصلنا إلى اتفاق نهائي. لكن لا أحد يمكنه أكل فيل في قضمة واحدة! كما أنه لا يمكن حل أزمة مستمرة منذ 40 عاما في اجتماع واحد، حتى لو استمر ذلك الاجتماع قرابة الأسبوع”.

وفي تغريدة أخرى أشار خليل زاد، “هذه اللحظة للأفغان لكي يبدؤوا مداواة الجراح القديمة، ويرسموا مسارا جديدا لبلدهم. هناك العديد من اللاعبين، والعديد من القضايا، والعديد من الأطراف الفاعلة. لكننا نسير على الطرق الصحيح معا. كما قال (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب، المحادثات تسير بشكل جديد”.

يشار أن الصراع الأفغاني (بين الحكومة المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، وطالبان) دخل عامه الـ 18 حاملا معه آلاف الأرواح، كما أجبر الملايين على الفرار من ديارهم.

وتقود الولايات المتحدة جهودا للسلام في أفغانستان، وتقول إن أي تسوية في البلاد يجب أن تكون بين الحكومة الأفغانية المعترف بها دوليا و”طالبان”.

ومطلع سبتمبر 2018، عينت الإدارة الأمريكية خليل زاد مبعوثا إلى أفغانستان، ولخصت الخارجية مهمته في تنسيق وتوجيه الجهود الأمريكية التي تهدف إلى ضمان جلوس “طالبان” إلى طاولة المفاوضات، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. قرأتُ – اليوم – حول هذا الموضوع مقالا – لعله يكون مهمّا والله أعلم – نُشر على مدونات الجزيرة، بقلم المصريّ: محمد جلال القصاص، بعنوان: هل انتصر الطالبان على الأمريكان؟! فلمن يعنيه الأمرُ: شهيةً طيبة.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

أوقات الصلاة

حسب توقيت مدينة الرباط وسلا / المغرب
الفجر 06:05
الشروق 07:30
الظهر 13:40
العصر 17:02
المغرب 19:42
العشاء 20:57
حالة الطقس
13°
21°
الأربعاء
21°
الخميس
22°
الجمعة
25°
السبت

حديث الصورة

خطير.. معاني ما كتب السفاح النيوزيلندي على أسلحته

كاريكاتير

كاريكاتير.. وحش الإسمنت