دكتوراه لمناقشة منهج الحسن الثاني في الحوار من خلال القرآن تثير الجدل

11 يوليو 2019 16:14
دكتوراه لمناقشة منهج الحسن الثاني في الحوار من خلال القرآن تثير الجدل

هوية بريس – الزبير الإدريسي

أثار إعلان مناقشة أطروحة لنيل الدكتوراه، بعنوان: “منهجية الحوار في تدبير قضايا الخلاف في ضوء القرآن الكريم إبراهيم عليه السلام والحسن الثاني”، لغطا وردود فعل مختلفة على مواقع التواصل.

الأطروحة أعدها الطالب لهيم عبد الرشيد محمد أحمد، وقيل أنه غير مغربي،تحت إشراف الدكتور أحمد الزيادي،

وستتم المناقشة يوم الإثنين المقبل، 15 يوليوز، على الساعة العاشرة، بمدرج المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير.

لا يتوفر وصف للصورة.

 

آخر اﻷخبار
4 تعليقات
    1. السلام عليكم،
      المشرف على البحث هو د. أحمد الزيادي و هو ممن يشهد لهم بالكفاءة العلمية و حسن الخلق.
      الرجاء التثبت قبل إصدار الأحكام.

  1. لم استوعب معنى العنوان. ويبدو ان الموضوع يتسم بالغرابة، مما يترتب عنه عدم الفائدة العلمية في نظري. وكان المواضيع قد انتهت، والغريب انه تمت الموافقة على موضوع هذا البحث.

  2. حتى اطروحات الدكتورة هبط مستواها ، لا مجال للمقارنة بين رسول من الرسل وملك من الملوك ،في اي ناحية لا يسع الحسن الثاني وغيره من اهل الدنيا الا اقتفاء اثر الرسول صلى الله عليه وسلم اذا اراد النجاة

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
23°
الثلاثاء
23°
الأربعاء
23°
الخميس
22°
الجمعة

حديث الصورة

صورة.. مسيرة "الأساتذة المتعاقدين" بمراكش 20 يوليوز 2019

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة