دون حياء.. حداثيون غاضبون من الأضحى ويصفونه الخرافة والهمجية

31 أغسطس 2017 19:57
فيديو.. طريقة ذبح الأضحية وطريقة السلخ السليمة

هوية بريس – مصطفى الحسناوي

بمناسبة عيد الأضحى المبارك، كثرت خرجات المنتسبين للحداثة والعلمانية والتقدمية والإلحاد، فلا يجد الواحد من هؤلاء ما ينفس به عن غيظه الإيديولوجي سوى بالحديث عن “خرافة عيد الأضحى”، و”همجية الذبح” و”بربرية السلخ”، عند المغاربة المسلمين.

وتجد ذكورا منهم بشوارب، تكفي لربط خروف العيد وتعليقه، قد كتب على حائطه الفيسبوكي:

“واحد صاحبي يساري وكايتزاحم على الحولي”

“أستاذ دالفلسفة ياحسراه وكايمضي الموس باش يذبح”

“هاد الهمج كايتصورو مع الخرفان”

“ماتحطوناش تصاور الذبيحة والسكيطة”

“ثقافة الدعشنة هادي”

“إففففف على مجتمع، فكرني غي فالفاتيفلوغات”.

مابان ليك غي عيد الأضحى، ماشفتيش ثقافة الاحتفال والأعياد في ثقافات مختلفة، ماشفتيش مصارعة الثيران، واحتفالات التراشق بالطماطم، مافراسكش أن كل شعوب العالم تذبح الدجاج والخراف والأبقار أيها الحداثي الانتقائي.

“العياقة” عند هؤلاء لا يمكن أن تكون وتتم وتكتمل إلا بالهجوم على كل ما له علاقة بالإسلام، رغم أن بعض الشعوب والأمم الأخرى، لا تذبح الحيوانات من أجل الأكل، بل تذبح شعوبا وتبيد أمما لأهداف عنصرية أو استعمارية أو توسعية، ولا نسمع لهؤلاء الحداثيين حسا ولا ركزا.

آخر اﻷخبار
6 تعليقات
  1. المصيبة العظمى هي ان الواحد من هؤلاء اذا جاف كما تجيف البهائم يدخلونه الى المساجد ليصلي عليه المسلمون

  2. يا أخي الحسناوي لا تلتفت لهذه الشرذمة ممن يأكلون فتات موائد نوادي الروتري الماسونية إنما هم أقلام مأجورة أجسادهم معنا و قلوبهم مع بني الأصفر إستبدلوا طاعة رب العباد بطاعة فلاسفة عصر الظلمات و صدق من قال القافلة تسير والكلاب تنبح

  3. تدبروا آيات الله في وصف هؤلاء القوم المجرمين “ياأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ لَا تَتَّخِذُواْ بِطَانَة مِّن دُونِكُم لَا يَألُونَكُم خَبَالا وَدُّواْ مَا عَنِتُّم قَد بَدَتِ ٱلبغضاء مِن أَفواهِهِم وَمَا تُخفي صُدُورُهُم أَكبر قَد بَيَّنَّا لَكُمُ ٱلآيات إِن كُنتُم تعقِلُونَ ١١٨ هاأنتم أُوْلَآءِ تُحِبُّونَهُم وَلَا يُحِبُّونَكُم وَتُؤمنُونَ بِالكتاب كُلِّهِۦ وَإِذَا لَقُوكُم قَالُوٓاْ ءَامَنَّا وَإِذَا خَلَوا عَضُّواْ عَلَيكُمُ ٱلأَنَامِلَ مِنَ ٱلغيظ قُل مُوتُواْ بِغَيظِكُم إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيم بِذَاتِ ٱلصُّدُورِ ١١٩ إِن تَمسَسكُم حَسَنَة تَسُؤهُم وَإِن تُصِبكُم سَيِّئَة يَفرَحُواْ بِهَا وَإِن تَصبرُواْ وَتَتَّقُواْ لَا يَضُرُّكُم كَيدُهُم شَيئا إِنَّ ٱللَّهَ بِمَا يَعمَلُونَ مُحِيط ١٢٠ “

  4. عيد الاضحى من مظاهر تكريم الله للانسان من خلال فداء اسماعيل بذبح عظيم،فالنفس البشرية احاطها الله بسياج مقدس وجعل قتل نفس واحدة كقتل الناس جميعا. ليس كما يقول بعض الذين لاخلاق لهم ان المسلمين لاهم لهم سوى الاكل والشرب والهمجية في الذبح والسلخ…..الخ،،،نقول لهم اذا فتحنا ثلاجاتكم سنجدها ملئ باللحوم التي لاتتلذذون بها الا بعد ان تُذبح وتُسلخ…اقول لكم اخيرا بهذه المناسبة الكريمة *هداكم الله*نحن تعلمنا من ديننا ان لانسب ولانشتم من يسبنا او يشتمنا،بل نترفع عن ذلك كله وندعوا لكم بالهداية#عبد الغني ##ازغنغان

  5. إن الله يهدي من يشاء ! رسالة سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم تبليغ و ترشيد. اللهم ردهم الى الدين و اهدهم الصراط المستقيم و الحمد لله الذي هدانا و لولاه لكنا من المشركين. الحمد لله الذي انار قلوبنا بالايمان و جعلنا مسلمين. ادعوا مع اخوانكم و الله نعم الوكيل.

  6. هذا ما نحن عليه، تبعنا النصارى و اليهود و تركنا ديننا حتى أصبح إخوان لنا في الاسلام يفكرون هكذا أفكار. اللهم احفظنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
23°
الثلاثاء
22°
الأربعاء
22°
الخميس
22°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M