ذ. حماد القباج يعلن تضامنه مع الصحافي توفيق بوعشرين لهذه الأسباب!!

28 فبراير 2018 17:53
ذ. حماد القباج يعلن تضامنه مع الصحافي توفيق بوعشرين لهذه الأسباب!!

هوية بريس – عبد الله المصمودي

أعلن الأستاذ حماد القباج تضامنه مع الصحافي توفيق بوعشرين، وذلك حسب تدوينته له في صفحته “بعد استماعه للندوة الصحافية لهيئة دفاع الأخ توفيق بوعشرين” التي نظمت أمس الثلاثاء بمقر الحزب الليبرالي بالرباط.

وأعلن المدير التنفيذي لمؤسسة ابن تاشفين للدراسات والبحوث بمراكش تضامنه مع بوعشرين “للأسباب التالية:
1- لأن التعامل معه تخللته خروقات وتجاوزات تمثل ظلما لا يقبل في حق أي مواطن مغربي؛ فكيف إذا كان هذا المواطن إعلاميا ومفكرا ومثقفا بحجم السيد توفيق.
2- الأستاذ بوعشرين أحد كبار المناضلين في سبيل تطور المغرب؛ بنجاح عملية انتقاله الديمقراطي، وخروجه من مجال الدول العربية الإسلامية المتخلفة والرجعية ودخوله حيّز الدول المتقدمة ديمقراطيا..، وهو من كبار المترافعين من أجل التنزيل الحقيقي لمضامين دستور 2011.
ومثل هذا الانخراط النضالي يستحق الدعم والتشجيع؛ وليس القمع والتشهير..
وأمثال هؤلاء المثقفين تعمل الدول المتقدمة على حفظ حقوقهم بشكل تمييزي إيجابي؛ واجتناب التشهير بهم وتمتيعهم بأحسن الظروف عند الاضطرار لمحاكمتهم.
3- لا أستطيع أن أصدر رأيا حول تفاصيل التهم الموجهة للسيد توفيق؛ ولكن عندي ملاحظات مبدئية؛ منها: أن بعضها مبالغ فيه.. وبعضها يثير تساؤلات حول توقيته وملابساته”.

وأضاف الشيخ القباج “وفي كل الأحوال أرجو أن يوفق القضاء لأداء واجبه كما يمليه الدستور والقانون، وفي حفظ كامل لحقوق ومكانة الأستاذ”.
لهذا كله، ختم القباج تدوينته بقوله “أعلن تضامني الكامل مع الأستاذ توفيق بوعشرين.. وأبدي استعدادي للمشاركة في كل أشكال النضال القانوني لدعمه والمطالبة بصيانة حقوقه الدستورية.. (واللي كانت يكون ليها الله سبحانه)”.

آخر اﻷخبار
5 تعليقات
  1. أين العدل أيها الفقيه، فالسيد ثابت أعدم لنفس التهم ، وهذا المسمى بوعشرين تتضامن معه.هل اﻻسﻻم يحث على اافحشاء والمنكر واستغﻻل النفود…..

  2. اقتباس : وخروجه من مجال الدول العربية الإسلامية المتخلفة والرجعية ودخوله حيّز الدول المتقدمة ديمقراطيا.
    أما كان يكفي قولك يا شيخنا :و خروجه من الدول المتخلفة.
    هدانا الله جميعا، مع احترامي الكامل للشيخ و مساندتي الكاملة لموقفه و تضامنه مع بوعشرين.

  3. كدلك لايمكن تصديق كل شئ وكل مايقال حتي بنحما دلحيته طويلة عن لحية القباج وحياته كلها دروس في الموعظة وكدلك فاطمة النجار لاتكف في مواعيطها عن محاربة الاختلاء بل حتي النظر في الشخص الغريب اما راي السيد القباج يبقي رايه وليست فتوي فهو حر كقلم الحر لبوعشرين لكن بوعشرين له قلمان هل في علم القباج القلم الاول يسمونه القلم الحر والقلم الثاني ان لم يعرفه السيد القباج هو السبب في التهم الموجهة اليه نطلب للمتهم ان يتم العفو عنه حتي لانكون مازلنا نعيش بين امثال الحاج ثابت لاحول ولاقوة الا بالله لم تجد اليوم الفرق بين صاحب اللحية وبين تاركها ولا بين الشيخ ولا الشيخة تساوت الامور اللهم احفظنا من عدابك يارب انت السميع المجيب لولا عفوك لدهبت الدنيا ارضا دكا

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
13°
17°
الجمعة
14°
السبت
16°
أحد
16°
الإثنين

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)