ذ.شهبار: أكبر جرم نرتكبه في حق أبنائنا يوم نحرمهم من تذوق حلاوة القرآن الكريم

21 سبتمبر 2021 00:14
فيديو.. "الجنس الرضائي" خارج مؤسسة الزواج - ذ.الحسن شهبار

هوية بريس – متابعة

تحت عنوان “أبناؤنا ولغة القرآن”، كتب الأستاذ الحسن شهبار “أكبر جرم نرتكبه في حق أبنائنا، يوم نحرمهم من تذوق حلاوة القرآن الكريم.. إذ كيف يتذوقون حلاوته ونحن فرطنا في تعليمهم لغة القرآن، وأصبح كل همنا أن يتفوقوا في اللغات الأجنبية!”.

وأضاف أستاذ مادة التربية الإسلامية في تدوينة في حسابه على فيسبوك “اعلم أيها الأب أنك ترتكب في حق فلذات كبدك جريمة نكراء يوم تجعل تعلم اللغات الأجنبية فوق تعلم لغة القرآن؛ فتنفق الغالي والنفيس في سبيل ذلك، وتبخل بدرهم أو درهمين تدفعهما لمدرس لغة القرآن!”.

ثم تساءل ذ.شهبار “فأي خير يحصل لابنك الذي فقد صلته بكلام الله تعالى، وأصبح يقرؤه مثل الأعاجم؟!”.

وختم ذ.شهبار تدوينته بهذا النداء “فالله الله في لغة القرآن، علموها أبناءكم، ولتكن أول ما يفتحون عليه أعينهم، وتتلقفه ألسنتهم، وتشغف به قلوبهم”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
21°
الإثنين
23°
الثلاثاء
23°
الأربعاء
22°
الخميس

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M