رؤية شرعية في السنة الأمازيغية

12 يناير 2019 15:37
رؤية شرعية في السنة الأمازيغية

هوية بريس – د. حميد العقرة

الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على على عباده الذين اصطفى.

وبعد؛ فإن العرب والأمازيغ في هذا البلد وغيره جسد واحد، ويد على من سواهم منذ الفتح الإسلامي إلى يومنا هذا، لكن هناك شرذمة من أوباش المتعصبة خدم أعداء الدين والوطن يريدون بث الفرقة والفتن بين أبناء الشعب المغربي المسلم على اختلاف أعراقهم ، لأن الآصرة التي تجمعنا هي الدين الإسلامي الذي عليه يكون الولاء والبراء ، لا الرايات العمية والنعرات العصبية المنتنة.
فخرج علينا قوم من جلدتنا يريدون إحياء السنة الأمازيغية وكأن التأريخ بالهجري أمر خاص بالعرب وهذا غلط مفضوح، والمسلمون في القديم اعتمدوا الشهر العربي ليكون تقويم الدولة الإسلامية، ونظرا لاعتماده الهجرة النبوية الشريفة بداية له فقد سمي بالتقويم الهجري. و بعد سنتين ونصف من خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنه جعل يوم 1 من شهر الله المحرم من عام 17 للهجرة بداية أول سنة هجرية بعد اعتماد التقويم الهجري. فالتأريخ بالأشهر القمري إذن هو سنّة كونية وشرعية، حددها الله وأمر بالتأريخ بها ، ونسبها إلى نفسه، فقال: (إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ) فقوله تعالى: (مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ) دليل على أنّ المقصود بالشهور هنا أشهر السنة القمرية دون غيرها، وقوله ( يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ) نصّ على أنها سنة كونية أراد لخلقه أن يسيروا وفقها، فهذا التاريخ هو أقدم تأريخ والأولى بالاعتماد في الحساب والعدّ.
وقوله سبحانه بعد ذلك: (ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ) دليل صريح على أنّ هذه الأشهر التي هي نظام كونيّ، هي حساب شرعيّ أيضاً لا يجوز العدول عنه.
قال القرطبي المالكيّ -رحمه الله- في تفسيره (8/133): (هذه الآية تدل على أن الواجب تعليق الأحكام من العبادات وغيرها إنما يكون بالشهور والسنين التي تعرفها العرب، دون الشهور التي تعتبرها العجم والروم والقبط وإن لم تزد على اثني عشر شهرا، لأنها مختلفة الاعداد ، منها ما يزيد على ثلاثين ومنها ما ينقص، وشهور العرب لا تزيد على ثلاثين وإن كان منها ما ينقص، والذي ينقص ليس يتعين له شهر، وإنما تفاوتها في النقصان والتمام على حسب اختلاف سير القمر في البروج) انتهى.
زيادة على أن العلماء والصلحاء من إخواننا الأمازيغ كان تأريخهم دائما وأبدا بالهجري وها هي مصنفاتهم المطبوعة والمخطوطة بالمئات شاهدة على ما أقول، فالقول بالسنة الأمازيغية قول محدث ليس عليه عمل ، والواجب هو رده لأن الغرض إشعال نار الفتنة نعوذ بالله منها.
فليس هو حق مسلوب أو كبح لحريات الأمازيغ كما يطبل له البعض بل نحن شركاء في الهجري جميعا.
فاللهم ألف بين قلوبنا واحفظ بلدنا من الشر الفتن وأهلها.

آخر اﻷخبار
4 تعليقات

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

أوقات الصلاة

حسب توقيت مدينة الرباط وسلا / المغرب
الفجر 06:00
الشروق 07:26
الظهر 13:39
العصر 17:03
المغرب 19:44
العشاء 21:00
حالة الطقس
18°
26°
السبت
20°
أحد
23°
الإثنين
26°
الثلاثاء

حديث الصورة

خطير.. معاني ما كتب السفاح النيوزيلندي على أسلحته

كاريكاتير

كاريكاتير.. وحش الإسمنت