رابطة حقوق النساء تتهم قائد القنيطرة بعرقل التحقيق في قضية “مي فتيحة”

03 نوفمبر 2016 15:19
رابطة حقوق النساء تتهم قائد القنيطرة بعرقل التحقيق في قضية “مي فتيحة”

هوية بريس – متابعة

كشفت “فدرالية رابطة حقوق النساء” أن قضية فتيحة الهيس، الملقبة بـ”مي فتيحة”، بائعة الحلوى، بالقنيطرة، التي أحرقت نفسها، احتجاجا على قائد بالمدينة، ظلت تتأخر منذ وفاتها.
وذكرت الهيئة الحقوقية في بلاغ لها، أنه بعد مرور خمسة جلسات، لم يتمكن التحقيق من بلوغ نتائج معينة لحد الآن.
وعزت الهيئة النسائية المتابعة للملف، سبب هذه التأخيرات، إلى ما قالت عنه “تعنت” أحد المتهمين الرئيسيين، قائد القيادة السادسة، بئر الرامي حي أولاد مبارك، بالقنيطرة، في المثول أمام قاضي التحقيق، رغم العديد من الاستدعاءات الموجهة إليه.
وأفادت الفيدرالية أن قاضي التحقيق، بالرغم من الآليات القانونية التي تمنحها له المسطرة الجنائية، فقد “ظل عاجزا عن اتخاذ قرار يفضي إلى إحضار هذا المتهم أمامه”.
واعتبرت هذه التأخيرات، تحمل ذوي حقوق الهالكة، ودفاعها تضحيات جسام نفسية، وجسدية، ومادية.
الهيئة الحقوقية، أفادت في مغرض بلاغها، أن بقاء نتائج التشريح الطبي، الذي أنجز على الضحية طي الكتمان، يزيد من معاناة ذوي حقوق الضحية، ويعتبر محاولة تدخل في إطار طمس الحقيقة أو على الأقل تغيبيها عن من هم معنيين بها.
وأعربت عن خشيتها، من أن يكون مسار التأخير والتماطل الذي عرفه الملف ناتج عن احتماء المتهم بمركزه في السلطة، وأن يكون مبعثه كذلك النظرة الدونية للضحية باعتبارها امرأة.
وطالبت الرابطة، وزير العدل والحريات، بالتدخل قصد التسريع في إعمال القانون، ومن وزير الداخلية، بإلزام المعني بالأمر بالحضور إلى جلسة التحقيق تفاديا للاستمرار في عرقلة سير العدالة.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
23°
الخميس
21°
الجمعة
20°
السبت
21°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. فيضانات السودان