رواية غريبة لسبب الاقتتال الواقع بين المشجعين الروس والإنجليز في كأس اليورو بفرنسا

14 يونيو 2016 18:18
رواية غريبة لسبب الاقتتال الواقع بين المشجعين الروس والإنجليز في كأس اليورو بفرنسا

هوية بريس – متابعة

الثلاثاء 14 يونيو 2016

نشرت “مفكرة الإسلام” المتطرف البريطاني جيمس شايلر، المعروف باسم “خنزير مارسيليا”، تعهد قبل انطلاق بطولة أمم أوروبا 2016، بأنه سيتوجه إلى مرسيليا لشن هجمات ضد المسلمين في المدينة.

وأعلن شايلر الذي يقود مجموعات مثيري الشغب إنجليزية والبالغ من العمر خمسين عاماً في وقت سابق أنه دبّر مؤامرة عنصرية ضد المسلمين لتنفيذها خلال منافسات بطولة كأس الأمم الأوروبية التي تقام حالياً بفرنسا، واتفق مع العصابات الروسية على استهداف السكان الأبرياء في مدينة مرسيليا التي يقطنها نحو 220 ألف مسلم.

ورأى شايلر، أن الروس يكرهون المسلمين، وأن الإنجليز سيكونون مع الروس ضد المسلمين، إلا أن الأمور لم تسر كما كان يريد “شايلر”، حيث اصطدم بالجماهير الروسية والشرطة الفرنسية؛ مما تسبب في فشل مؤامرته ضد المسلمين في المدينة التي يبلغ عدد سكانها المسلمين 220 ألف نسمة.

يذكر أن شايلر اكتسب لقب “خنزير مرسيليا” خلال متابعته مباريات كأس العالم التي أقيمت بفرنسا عام 1998؛ حين تم القبض عليه وسجنه بسبب قيادته مجموعة كبيرة من المشجعين الإنجليز مثيري الشغب لمهاجمة الشرطة الفرنسية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
21°
الأربعاء
18°
الخميس
17°
الجمعة
15°
السبت

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)