روسيا تشن حملة لإحداث بلبلة في ألمانيا

10 مارس 2016 14:15

هوية بريس –  متابعة

كشفت صحيفة “بيلد” الشعبية الخميس نقلا عن الاستخبارات الألمانية أن روسيا تشن حملة لإحداث بلبلة في ألمانيا مستغلة أزمة الهجرة ومستخدمة لذلك إعلامها والجالية الروسية الكبيرة في البلاد.

وتابعت الصحيفة أن المسؤول الثاني في الاستخبارات الخارجية غيدو مولر ورئيس الاستخبارات الداخلية هانس غورغ ماسن أشارا إلى محاولات محددة من قبل روسيا لإحداث بلبلة في ألمانيا، وذلك خلال اجتماع مع نواب.

وأعربت الاستخبارات عن قلقها خصوصا “من المستوى العالي للتعبئة” بين أوساط الجالية الروسية في ألمانيا والمقدرة بقرابة مليوني شخص، من خلال جمعيات هذه الجالية.

وتابعت الصحيفة أن “مسؤولي الاستخبارات أوضحا أن الحكومة الروسية توظف إعلامها الرسمي بشكل محدد لضرب مصداقية الحكومة الألمانية”.

والمثال الأبرز على ذلك تركيز وسائل الإعلام الروسية على الاغتصاب المفترض لشابة ألمانية من أصل روسي من قبل مهاجرين والذي استخدمه وزير الخارجية سيرغي لافروف لانتقاد ألمانيا بشكل قوي.

وأقرت الفتاة بعدها أنها اختلقت القصة وأنها في الواقع أمضت الليل عند صديق، لكن في تلك الأثناء كانت تظاهرات الجالية الروسية في ألمانيا حشدت مئات الأشخاص.

وأشارت “بيلد” أيضا إلى مقابلات خصص لها الإعلام الروسي حيزا كبيرا وشملت أشخاصا عادوا للعيش في روسيا “لأن ألمانيا لم تعد آمنة بسبب المهاجرين”.

واستقبلت ألمانيا 1,1 مليون طالب لجوء في العام 2015.

وفي فبراير، أعربت الحكومة الألمانية عن القلق إزاء “تحيز” في عمل وسائل إعلام روسيا إلا أن الخارجية الألمانية قالت آنذاك أنها لا تعلم ما إذا كان ذلك يتم بإيعاز من موسكو.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
24°
أحد
24°
الإثنين
23°
الثلاثاء
25°
الأربعاء

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة