سباق الاستقلاليين حول الأمانة العامة يشتد



عدد القراءات 256

الكيحل والبقالي وبنحمزة خارج اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال

هوية بريس – متابعة

على بعد حوالي ثلاثة أشهر من انعقاد المؤتمر الـ17 لحزب الاستقلال، بدأ التنافس يشتد حول سباق الظفر بموقع الأمانة العامة للحزب.

وفي وقت لم يحسم حميد شباط بعد موقفه بشأن الترشح للأمانة العامة بمناسبة المؤتمر المقبل، يقود معارضو الرجل من موقعي العريضة التي حملت مطالبة ضمنية له بالاستقالة، بعيد تصريحاته المثيرة للجدل عن الجارة موريتانيا، تحركات لقطع الطريق على عودته إلى الأمانة العامة، إذ باشروا اتصالات مع فروع الحزب بهذا الخصوص.

وأعلنت اللجنة التحضيرية للمؤتمر عن عقد أول اجتماعاتها اليوم السبت بالمقر المركزي للحزب من أجل مناقشة الاستعدادات والترتيبات الجارية لإنجاح محطة المؤتمر المقبل.

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق