صفقة القرن.. ترامب يعلن أن القدس ستظل عاصمة موحدة لإسرائيل ويقدم عروضا مالية للفلسطينيين

28 يناير 2020 20:09

هوية بريس – متابعات

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء 28 يناير 2020، تفاصيل «خطة السلام» المقترحة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، والمعروفة بـ «صفقة القرن»، وذلك بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وسفراء 3 دول عربية.

ترامب استهل كلمته بالقول: اليوم إسرائيل تأخذ خطوة كبيرة نحو السلام، كما أكد أن «خطة السلام المقترحة بين الإسرائيليين والفلسطينيين هي مسار قوي للأمام».

فيما قال ترامب، في كلمة ألقاها بالبيت الأبيض تضمنت تفاصيل خطته للسلام في الشرق الأوسط المعروفة باسم «صفقة القرن»: إن خطته المقترحة للسلام «مختلفة بشكل جوهري عن خطط الإدارات الأمريكية السابقة».

الشعب الفلسطيني «يستحق حياة أفضل»

ووفق عربي بوست أضاف ترامب: «الشعب الفلسطيني يستحق حياة أفضل بدلاً من أولئك الذين يستغلون وضعهم من أجل نشر العنف والإرهاب»، كما أضاف أن نتنياهو أبلغه بأن خطته المقترحة أساس للتفاوض المباشر.

ترامب قال ايضا إنه بعث برسالة إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس. بينما خاطب الرئيس الفلسطيني بالقول، إنه إذا اختار السلام فإن أمريكا وغيرها من الدول ستكون على أهبة الاستعداد للمساعدة من خلال مليارات الدولارات.

أضاف ترامب: الرؤية الأمريكية ستضع نهاية لاعتماد الفلسطينيين على المؤسسات الخيرية والمعونة الأجنبية، وتدعو للتعايش السلمي. أعقب الرئيس الأمريكي، بأنه من المنطقي أن يقوم بالكثير من أجل الفلسطينيين وإلا فلن يكون الأمر منصفاً.

إلى ذلك، أعلن ترامب أن القدس ستظل عاصمة إسرائيل الموحدة بموجب الخطة المقترحة وأضاف الرئيس الأمريكي: «بحسب الرؤية فإن القدس ستظل العاصمة غير المقسمة لإسرائيل وهو أمر قد اعترفت به بالسابق».

قال ترامب: «إذا لم نقدم شيئاً تاريخياً للفلسطينيين لن يكون هذا الاتفاق عادلاً».

ووجه ترامب الشكر للإمارات وعمان والبحرين لحضور سفراء هذه الدول في أمريكا مؤتمر الإعلان عن صفقة القرن.

نتنياهو يحتفي بـ”خطة ترامب للسلام”

من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، الثلاثاء، إن وجود سفراء عمان والبحرين والإمارات، خلال إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على تفاصيل «صفقة القرن»، مؤشر جيد لخطة السلام في الشرق الأوسط.

نتنياهو أضاف أيضاً أن خطة السلام مسار واقعي لسلام مستدام، وأن ترامب يعترف بأنه ينبغي أن تكون لإسرائيل السيادة في غور الأردن ومناطق أخرى حيث تستطيع الدفاع عن نفسها بنفسها.

كما أشار نتنياهو إلى أنه وافق على التفاوض مع الفلسطينيين لأن خطة ترامب للسلام تحقق توازناً.

أول رد فلسطيني

في أول رد فلسطيني على إعلان ترامب بنود صفقة القرن، وصف مسؤول في حركة حماس، تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن خطته للسلام في الشرق الأوسط بأنها «عدوانية» وقال إن اقتراحاته بشأن القدس «فارغة».
كما قال سامي أبو زهري إن «تصريحات ترامب العدوانية ستفجر غضباً كبيراً»، وأضاف أن تصريحاته حول القدس فارغة وليس لها قيمة والقدس ستبقى أرض الفلسطينيين».

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. تقديم عروض مالية للفلسطينيين هو في حدِّ ذاته اعترافٌ بأنّ أرض فلسطين ليست مُلكاً للمحتل الإسرائيلي، وأنّ القدس ملك للمسلمين.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
10°
17°
السبت
17°
أحد
18°
الإثنين
18°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة.. منارة الأرض ومنارة الآخرة (الشيخ محمد بن الأمين بوخبزة -رحمه الله-)

كاريكاتير

كاريكاتير.. القلم المأجور بالتعبئة المسبقة!!