صور لعمليات تنظيف الأزبال وحاوياتها بعد العيد وشكر خاص لعمال النظافة

03 سبتمبر 2017 15:48
صور لعمليات تنظيف الأزبال وحاوياتها بعد العيد وشكر خاص لعمال النظافة

هوية بريس – عبد الله المصمودي

أشاد عدد من مرتادي موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بعمال النظافة على مجهوداتهم الكبيرة أمس واليوم لتنظيف وجمع وإزالة أزبال ومخلفات الأضاحي من الأزرقة والشوارع، بل وذهب بعضهم إلى المطالبة بتكريمهم على ما يبذلوه من مجهودات وعلى خدمتهم القيمة لمدنهم مواطنيهم.

وقد تابع هذه العملية في مدينة سلا نائب عمدتها المهندس عبد اللطيف سودو، حيث كتب في حسابه على “فيسبوك”: “متابعة جماعة سلا لعملية غسل الحاويات والتعقيم بالكلور من طرف شركة أوزون بمقاطعات تابريكت وبطانة والعيايدة واحصين وذلك بعد إزالة النفايات المترتبة عن أيام عيد الأضحى المبارك.
بالمناسبة أنوه بالمتابعة الميدانية لسي الحدادي وسي عبد الحفيظ من أُطر الجماعة على تفانيهم بمتابعة عملية جمع النفايات”.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

وأضاف في تدوينة أخرى: “حق لعمال شركة أوزون ومسؤولي الجماعة أن يحتفلوا بعملية غسل الحاويات وأماكنها واستعمال الكلور.. قاموا بعمل جبار لجمع نفايات عيد الأضحى وآخرها عملية الغسل. العملية تشمل كل المقاطعات الأربع لمدينة سلا التي تدبرها شركة أوزون: بطانة واحصين وتابريكت والعيايدة”.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏سيارة‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏طفل‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

آخر اﻷخبار
2 تعليقان
  1. قبيل العيد الماء يسري في الأزقة من أثر تنظيف المنازل وواجهاتها استعدادا ليوم العيد..الأسطح مغطاة بالملابس والأثاث بعد تنظيفها استعدادا ليوم العيد..

    الناس تتوافد على الحمامات لإزالة أدران الجسد استعدادا ليوم العيد..

    الشباب على وجه الخصوص مزدحمون في صالونات الحلاقة لتجميل الصورة استعداد ليوم العيد..

    كل هذا جميل ومطلوب.. والأجمل منه إدراكنا ان طرح مخلفات الأضحية وما فضل منها على الأرصفة والساحات يوم العيد ينسف كل هذا الإهتمام ويجعل منا أنانيين من الطراز الأول..

    الإهتمام بجمالية الشارع العام دليل على نظافة الوعي لدينا وبرهان على ثقافة النظافة في وجداننا أما الاكتفاء بنظافة ما هو خاص وشخصي فذاك أمر ربما فطرت وجبلت عليه سائر المخلوقات ، ومن ثم لا تميز!

  2. الماء يسري في الأزقة من أثر تنظيف المنازل وواجهاتها استعدادا ليوم العيد..

    الأسطح مغطاة بالملابس والأثاث بعد تنظيفها استعدادا ليوم العيد..

    الناس تتوافد على الحمامات لإزالة أدران الجسد استعدادا ليوم العيد..

    الشباب على وجه الخصوص مزدحمون في صالونات الحلاقة لتجميل الصورة استعداد ليوم العيد..

    كل هذا جميل ومطلوب.. والأجمل منه إدراكنا ان طرح مخلفات الأضحية وما فضل منها على الأرصفة والساحات يوم العيد ينسف كل هذا الإهتمام ويجعل منا أنانيين من الطراز الأول..

    الإهتمام بجمالية الشارع العام دليل على نظافة الوعي لدينا وبرهان على ثقافة النظافة في وجداننا أما الاكتفاء بنظافة ما هو خاص وشخصي فذاك أمر ربما فطرت وجبلت عليه سائر المخلوقات ، ومن ثم لا تميز!

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
10°
17°
الإثنين
18°
الثلاثاء
16°
الأربعاء
16°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير