ضبط 15 طنا من متلاشيات السيارات الخطيرة موجهة إلى المغرب

01 فبراير 2017 22:12
ضبط 15 طنا من متلاشيات السيارات الخطيرة موجهة إلى المغرب

هوية بريس – متابعة

تمكنت المصالح الفرنسية من تجنيب المغرب كارثة صحية واقتصادية عبر ضبطها وحجزها لـ15 طنا من المتلاشيات الخطيرة، مكونة من قطع سيارات كانت موجهة للمغرب، حيث تم ضبطها وهي في آخر مراحل تصديرها غير القانوني صوب المغرب، عبر شركة تشتغل في متلاشيات السيارات.
وكشفت معطيات الجمارك الفرنسية أن شحنة متلاشيات قطع سيارات، تضم محركات مستعملة ولوحات قيادة عن بعد وأبوابا ومرايا مكسرة، بقيمة تناهز 7 آلاف أورو، كانت موجهة للمغرب عبر مدينة ليون الفرنسية، حيث تم ضبطها وهي في طور التصدير غير القانوني نحو المغرب، عبر ميناء «فلوفيال ادوارد نيريوت».
وفي سياق ضبط هذه الشحنة من النفايات الخطيرة، سبق للجمعية المغربية لصناعة وتسويق السيارات أن أكدت، في دراسة لها، معطيات صادمة بخصوص قطع غيار السيارات المستوردة من الخارج، حيث أوضحت أن أزيد من 70 بالمائة من قطع الغيار المستورد بالمغرب، غير مطابق للمعايير المصرح بها عالميا، حيث إن اثنين من كل ثلاث قطع غيار تم تحليلها ثبت أنها مغشوشة، وغير مطابقة للمعايير المسموح بها.
أما عن الجهة المسؤولة عن إدارة تجارة قطع غيار السيارات المستوردة من الخارج، فقد أشارت الدراسة إلى أنها تديرها لوبيات كبرى، تنهج الربح السريع على حساب حياة المستهلك المغربي، عن طريق التحايل عبر مجموعة من الطرق من أجل تفادي المراقبة والفحص، إذ ذكرت الدراسة على أنها تقوم باستيراد هذه القطع المغشوشة من دول كمصر والصين والبرازيل وفرنسا وتركيا وغيرها من بلدان القارة الآسيوية، رغم أنها لا تتناسب والمعايير الدولية، مهددة بذلك حياة المواطنين المغاربة، حسب “المساء”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
16°
الخميس
19°
الجمعة
20°
السبت
21°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير