عريضة تنديد “التطبيع مع الكيان الصهيوني” تتجاوز المليون توقيع

16 سبتمبر 2020 16:13

هوية بريس – حمزة الهيشو

تجاوزت عريضة رفض التطبيع مع الكيان الصهيوني، مليون توقيع، عبر “ميثاق فلسطين الالكتروني”، وذلك في وقت قياسي، في حين تعرف التوقيعات لحد الآن ارتفاعا كبيرا.

وجاء ذلك تزامناً مع توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين كل من دولة الإمارات ومملكة البحرين من جهة والكيان الصهيوني من جهة أخرى، عبر رعايةٍ فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية، أبت الشعوب العربية إلا أن تقول كلمتها الحرة معلنةً رفضها التام لبناء أي شكلٍ من العلاقاتٍ مع الكيان الصهيوني المغتصب.

كما جاء الرفض كذلك عبر حملةٍ مليونية أطلقتها عشرات الجمعيات والمؤسسات الناشطة في مقاومة التطبيع ونصرة القضية الفلسطينية من أقطار مختلفة من العالم العربي والإسلامي، دعوا فيها للتوقيع على “ميثاق فلسطين الالكتروني” والذي تجاوز عدد الموقعين عليه حاجز المليون موقع خلال وقت قياسي (حتى وقت اصدار البيان).

إن الوصول إلى مليون صوتٍ رافضٍ للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وتوقيعهم على ميثاق فلسطين الذي يؤكد عدالة القضية الفلسطينية، وحق الشعب الفلسطيني في الحرية وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها مدينة القدس مع التأكيد على حق عودة اللاجئين، هو إنجازٌ يعكس حالة الوعي الكبيرة التي تتحلى بها الشعوب العربية رغم كل الظروف الراهنة.

مليون موقع على “ميثاق فلسطين”، رسالة لا يمكن تجاهلها وتؤكد على التالي:

– فلسطين دولة عربية مستقلة حدودها من النهر إلى البحر، وستبقى عربية مهما طال زمان الاحتلال الصهيوني أو قصر.

– لا يملك أحدٌ التفويض للتنازل عن شبر واحد من الأراضي الفلسطينية، مهما بلغ من القوة والمنصب والجاه.

– كل من قرر التنازل عن أرض فلسطين وحق شعبها في بناء دولته المستقلة وعاصمتها مدينة القدس لا يمثل الشعوب العربية.

– التطبيع مرفوض بكافة أشكاله ولن تقبل الشعوب الحرة به أو بأي اتفاقيات مع الكيان الصهيوني المحتل.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
22°
الخميس
21°
الجمعة
20°
السبت
21°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. فيضانات السودان