“عريضة” على موقع (aredaonline) للمطالبة برفع الحظر عن إقامة “صلاة الجمعة” وفتح ما تبقى من المساجد

10 سبتمبر 2020 22:25

هوية بريس – متابعات

تفاعلا مع تزايد المطالبات بفتح المساجد وتمكين المواطنين من أداء صلاة الجمعة التي تم حظر إقامتها منذ 25 أسبوعا، كجزء من الإجراءات الوقائية التي اتخذتها بلادنا للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، أطلق أمس الأربعاء 09 شتنبر 2020 ناشطون عريضة على موقع “عريضة أون لاين” (عريضة رفع الحظر عن صلاة الجمعة) لجمع توقيعات تدعم هذا المطلب.

وحول الدوافع وراء إطلاق العريضة جاء في تصديرها:
” السيد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، السيد الكاتب العام للمجلس العلمي الأعلى، أيها السادة المسؤولون عن الشأن الديني بالمغرب، نحن – المواطنين المغاربة – ندعوكم إلى رفع الحظر عن صلاة الجمعة، فقد طال حرماننا من هذه الشعيرة الدينية المؤكدة، رغم أننا التزمنا بجميع الاحترازات الوقائية من وباء كوفيد 19، ورغم أن المساجد توفر أفضل الشروط الصحية بالمقارنة مع مختلف الفضاءات والمؤسسات الأخرى. لذلك نرجو منكم تمكين المواطنين من ممارسة حقهم في التدين وإقامة الشعائر، والعمل على فتح ما تبقى من المساجد. ولكم جزيل الشكر”.

وقد سبق للوزارة الوصية على تدبير الشأن الديني بالمملكة أن اتخذت قرارا بإعادة فتح المساجد بالمملكة بشكل تدريجي لأداء الصلوات الخمس ابتداء من يوم 15 يوليوز، بعد ما يقارب أربعة أشهر من الإغلاق بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، موضحة حينها أن المساجد ستظل مغلقة بالنسبة لصلاة الجمعة إلى أن يعلن، في وقت لاحق، عن التاريخ الذي ستفتح فيه لأداء هذه الصلاة.

وتجدر الإشارة إلى أن بعض الدول الإسلامية أعادت إقامة صلاة الجمعة، كما طالب عدد من العلماء والمفكرين المغاربة بإعادة النظر في قرار إغلاق عدد من المساجد وتعطيل صلاة الجمعة، خاصة وأن الحكومة تعاملت بطريقة مغايرة في ملف التعليم، وقدمت بدائل واقتراحات للتعيش مع الجائحة.

آخر اﻷخبار
3 تعليقات
  1. ” السيد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، السيد الكاتب العام للمجلس العلمي الأعلى، أيها السادة المسؤولون عن الشأن الديني بالمغرب، نحن – المواطنين المغاربة – ندعوكم إلى رفع الحظر عن صلاة الجمعة، فقد طال حرماننا من هذه الشعيرة الدينية المؤكدة

  2. السيد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، السيد الكاتب العام للمجلس العلمي الأعلى، أيها السادة المسؤولون عن الشأن الديني بالمغرب، نحن – المواطنين المغاربة – ندعوكم إلى رفع الحظر عن صلاة الجمعة، فقد طال حرماننا من هذه الشعيرة الدينية المؤكدة، رغم أننا التزمنا بجميع الاحترازات الوقائية من وباء كوفيد 19، ورغم أن المساجد توفر أفضل الشروط الصحية بالمقارنة مع مختلف الفضاءات والمؤسسات الأخرى. لذلك نرجو منكم تمكين المواطنين من ممارسة حقهم في التدين وإقامة الشعائر، والعمل على فتح ما تبقى من المساجد. ولكم جزيل الشكر”.

    وقد سبق للوزارة الوصية على تدبير الشأن الديني بالمملكة أن اتخذت قرارا بإعادة فتح المساجد بالمملكة بشكل تدريجي لأداء الصلوات الخمس ابتداء من يوم 15 يوليوز، بعد ما يقارب أربعة أشهر من الإغلاق بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، موضحة حينها أن المساجد ستظل مغلقة بالنسبة لصلاة الجمعة إلى أن يعلن، في وقت لاحق، عن التاريخ الذي ستفتح فيه لأداء هذه الصلاة.

    وتجدر الإشارة إلى أن بعض الدول الإسلامية أعادت إقامة صلاة الجمعة، كما طالب عدد من العلماء والمفكرين المغاربة بإعادة النظر في قرار إغلاق عدد من المساجد وتعطيل صلاة الجمعة، خاصة وأن الحكومة تعاملت بطريقة مغايرة في ملف التعليم، وقدمت بدائل واقتراحات للتعيش مع الجائحة.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
25°
الجمعة
23°
السبت
23°
أحد
24°
الإثنين

كاريكاتير

منظمات إندونيسية: اتفاق التطبيع الإماراتي ـ الإسرائيلي "جريمة"

حديث الصورة

صورة.. فيضانات السودان