عزل خطيب سلا.. هل أصبح وزير الشؤون الإسلامية في خدمة العلمانيين؟؟!



عدد القراءات 11632

عزل خطيب سلا.. هل أصبح وزير الشؤون الإسلامية في خدمة العلمانيين؟؟!

ذ. إبراهيم الطالب

هوية بريس – الأربعاء 03 فبراير 2016

كما كان متوقعا من وزير الأوقاف أحمد التوفيق، فقد تم عزل الخطيب المفوه يحيى المدغري صباح يومه الأربعاء بعد اجتماع بين الوزير ورئيس المجلس العلمي لمدينة سلا، حيث أمر السيد التوفيق بتوقيف الخطيب دون نقاش معه ولا استفسار له عن وجهة نظره التي حركت الصحافة العلمانية، مما يعطي الانطباع أن السيد الوزير أصبح لا يخرج عن “السطر” الذي يرسمه العلمانيون في التعاطي مع الشأن الديني.

فإذا رجعنا إلى نماذج ممن عزلهم التوفيق من الخطباء والوعاظ نجد أن التهمة غالبا ما تكون بليدة تافهة، لا تستوجب العزل، لكن عند ربطها باحتجاجات العلمانيين واللادينيين، أو عند استصحاب الكفاءة العالية والأداء المتميز للخطيب المعزول أو عند التأمل في الموضوع سبب العزل، نخلص إلى نتيجة: تؤكد أن الوزير يزعجه ما يزعج العلمانيين الذين صرحوا أنهم جاؤوا لمحاربة أسلمة المجتمع، ومادام هؤلاء الخطباء يزيدون من تقوية أسلمة المجتمع بكفاءاتهم وأسلوبهم وحياة خطبهم وتفاعل المصلين معها من خلال الحضور الكثيف، واليقظة الكبيرة خلال الخطبة، فطبيعي أن يكون مصيرهم وفق منهج الوزير العزل.

ومن نماذج هؤلاء الخطباء نسرد:

– رضوان بن شقرون رئيس مجلس علمي بالدار البيضاء سابقا، التهمة انتقاد استقدام “إلتون جون” ملك الشواذ لموازين.

– محمد الخمليشي واعظ وخطيب بفاس، التهمة: انتقاد موازين.

– عبد القدوس أنحاس خطيب بالرباط، التهمة: حضوره حفل توقيع كتاب أحد أعضاء جماعة العدل والإحسان.

– نور الدين قراط خطيب بوجدة، التهمة: الحديث عن موازين والكيان الصهيوني..

– إدريس الخرشافي خطيب، وأستاذ جامعي يدرس بكلية الشريعة بفاس، التهمة: عدم انضباطه الحرفي بالخطبة الموحدة.

– عبد الله نهاري خطيب وواعظ بوجدة، التهمة عدم امتثاله الحرفي لدليل الإمام والخطيب.

وغيرهم كثير..، وآخرهم السيد الخطيب يحيى المدغري خطيب سلا، تهمته ربط الزلازل والجفاف بالمعاصي ومنها ترويج المخدرات.

لا شك أن ضبط الشؤون الإسلامية مطلوب حتى لا ينالها التسيب، وتنحرف عن المسار الذي يرسمه الإسلام في تأطير المساجد وتحديد الوظيفة المناطة بالخطباء والوعاظ، لكن الأهم من هذا كله أن لا تصبح الوزارة المسؤولة عن الإسلام في بلاد المغرب أداة لترهيب العلماء والوعاظ والخطباء، والتضييق عليهم وتكميم أفواههم.

فلصالح من يا ترى يتم عزل كل خطيب يحرك العقول، وينكر ما أمره دينه وعلمه أن ينكره ويعالجه؟

وهل وزارة الأوقاف فوق النقد والمساءلة، رغم اختصاصاتها الحيوية العامة التي تمس العقيدة والدين والسلوك، ورغم تصرفها في أموال الشعب الخاصة (الأوقاف) والعامة (ما يخصص لها من الميزانية العامة) التي تجعلها أغنى الوزارات؟

المغاربة أجمعون يعلمون أن وزارة الأوقاف منذ الملك الراحل وهي وزارة سيادة ولا علاقة لها بالعمل الحكومي ولا نسب إلا كما يقول المغاربة (ريحة الشحمة في الشاقور)، لذا لن ننتظر مساءلة الوزير بشكل فعال -يشفي غليل الآلاف من المواطنين الذين سيسيئهم قرار الوزير-، لا داخل دواليب الحكومة ولا تحت قبة البرلمان التي يحس الوزير وهو يدخلها كأنه يدخل قبة ضريح سيدي شيكر الذي يصرف على موسمه الملايين إحياء للصوفية حتى يحاربوا السلفية.

لكن رغم هذا كله فالمغاربة الذين يقلقهم عزل خطبائهم بهذا الشأن المهين ينتظرون من نواب “العدالة والتنمية” وكل الغيورين على كرامة الخطيب والواعظ، أن يسائلوا سعادة الوزير على مواجهته بالعزل لكل خطيب بشكل مزاجي لكنه منسجم على الدوام مع ما يطالب به العلمانيون.

فما هي الدوافع السياسية والفكرية الكامنة وراء كل هذه الشدة “الوزارية” في التعامل مع الخطباء والوعاظ؟؟!!

إن الخلفية الفكرية التي ينتمي إليها الوزير والتي تأسست لديه من خلال تكوينه الأكاديمي، وقناعاته العميقة بالمناهج الغربية المادية التي يتأسس عليها علم التاريخ والعلوم الإنسانية عامة، لا سيما في تعاطيها مع المسألة الدينية، تتحكم بشكل كبير في منهج تدبيره للشأن الإسلامي، الأمر الذي يجعل السيد الوزير في نظرنا غير مؤهل لتدبير الشأن الإسلامي للمغاربة نظرا لتناقضه الصريح والواضح مع الوظيفة الشرعية والتاريخية للمؤسسات الدينية للمسلمين، بحيث إذا ما أخضعنا منهج السيد الوزير في تدبير الشأن الإسلامي للدراسة والتحليل وصلنا إلى نتيجة حتمية، تجعل من “الإسلام المغربي” -كما يحلو للسيد الوزير تسميته- إسلاما كهنوتيا في خدمة السياسة والسياسيين، يتحكم فيه وفي أحكامه حتى لا يتعارض مع مستلزمات مشروع “حداثي” لا يعترف بدين فاعل مؤطر للسلوكيات الشخصية والأسرية للمواطنين ومعاملاتهم التجارية، المتفرعة عن إيمانهم بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيا رسولا.

ومما يزيد من شراسة علمانية سعادة الوزير وطغيانها على منهجه في تصريف خطة تدبيره للشأن الإسلامي، تحمُّله لمسؤوليته بعد سنة من أحداث 11 من شتنبر الأمريكية، وقبيل سنة من أحداث الدار البيضاء، الأمر الذي جعله يبني مشروعه على تصفية “وجودية” لأي خطيب لا يقبل نظام التوفيق الأشبه بالنظام العسكري، الصارم الانضباط.

لكن إذا كان دور السيد الوزير يشمل محاربة التطرف والغلو والإرهاب، فإن أهم وظيفة له هو نشر الدين والشريعة وتقوية التدين بين المغاربة، وحفظ كرامة وحرية الخطباء والوعاظ والعلماء من الإرهاب العلماني وتشغيب اللادينيين.

فالمغاربة لا يرضون بوزير وصي على دينهم يكون رجع صدى للعلمانيين وأداة عقاب لحراس الدين والشريعة.

17 تعليقات

  1. المهم أن الأمور تتضح ولله الحمد و الأمور تسير في إتجاه أن يكون الدين كله لله فلن نقبل بدين المناسبات و الأعياد إنما نريد دينا نراه في أزقتنا و شوارعنا و شركاتنا و إداراتنا ولذلك فإرادة الله غالبة وأتوقع أن يحكم العلمانيون البلد حتى يفرضوا نزع الحجاب و الحياء عن المسلمات ولا أستبعد أن يتكرر ما حصل في الأندلس و الأيام بيننا دول! المهم يجب أن تقوم هبة شعبية و ثورة لفرض أمر الله لأن الدين لا يحمله إلا الرجال .. فإن كان هملا بين الناس سلط الله علينا سنة الإستبدال!

  2. و ما سبب شتم الخطيب لنا و سبه و ادعائه ان الله سلط علينا الزلازل عقابا لنا و ما سبب قوله انه عند استسقائنا بدل ان يرحمنا الله بالمطر ارعبنا بالهزات الارضية؟؟؟؟
    الخطيب واعظ و مرشد و لا يجب ان يسب و يشتم و يفسر كل ما يحدث على هواه, أليست المدن الكبرى تأوي اكبر الملاهي و اضحم المهراجانات الماجنة اذن لما لم تنطبق عليها معادلة الخطيب؟؟

  3. مع الأسف كاتب المقال لا يفقه شيء في الدين مع الأسف، أما توقيف باقي الفقهاء الذين ذكرتهم فأنا أتفق معك في كون إيقافهم محاربة للدين. أما فقيه سلا سب و قذف أهل الريف واتهمهم بالفسوق و الرسول صلى الله عليه وسلم قال لا يرمي رجل رجلا بالفسق إلا ارتدت عليه إن لم يكن صاحبه كذلك، وفقيه سلا قذف أهل الريف بالفسق.

    • أولا يبدوا أنك أنت من لا يفقه في الدين شيئا الخطيب فسق أهل المخدرات و هذا جرح مبرر وأي سب وقذف تتكلم عنه وكلامه كله على أهل المخدرات أراهن أنك لم تسمع للخطبة ثم استشهادك بهذا الحديث وغلطك فيه يدل على جهلك ولا يتطاول على الدعاة والعلماء إلا رعاع الناس

  4. كل من يقول الحق سيتم توقيفه هذا هو درب العلماء الربانيين ومصر وتونس ليست منا ببعيد ففي مصر تم توقيف أكبر رموز السلفية وتم منعهم من ألقاء الخطب بل وحتى من الظهور في التلفاز أمثال الشيخ الحويني والشيخ محمد حسين يعقوب والقارئ محمد جبريل لأنه كان يدعو على الظلمة وفي تونس تم توقيف أكثر الخطباء وكذلك دور القرآن
    هذا درب الانبياء والرسل فلا نبتأس ولا نستسلم ” فالله نوره ولو كره الكافرون”.

  5. قرار سليم لان الله ليس رءيس شرطة محاربة تهريب المخدرات ليعاقب منطقة الريف باكملها بسبب وجود مهربين المخدرات فعلى مثل هدا الفقيه ان يلتزموا بالامور التي لها طابع العبادة ولايحشروا انوفهم في امور الناس بعدما وجدوا شغل مريح ومدر المال دون تعب شغلهم هو الوضوء والصلاة في مكان رحب مكيف ونقي بنته وزارة الاةقاف باموال طاءلة ومنحته لهم

  6. اللهم سلط على التوفيق جميع أمراض المسلمين
    اللهم آرنا فيه عجاءب قدرتك يا رب
    هذا الوزير من أفشل الوزراء الذي عرفهم المغرب
    وهو شخص غير مناسب لهذا الحقل الديني الذي هو أسمى ما يملك المغاربة

  7. حسبنا الله ونعم الوكيل
    يكرم العلمانيون ويست عن طعوناتهم في الدين، ولن يقبل اعتذار عالم تقي شجاع.
    لكم الله ياهل الدعوة والعلم،لكم الله حتى ولو خذلكم الناس فهذه ضريبة الدعوة .
    لكم الله يا شيخنا الفاضل لقد سلم كل الاقصائيين والعلمانيين والامازيغ المتعصبين ولم تسلموا حتى ممن يقاسمكم حقل الدعوة.
    اللهم كن لشيخنا وليا ونصيرا وظاهرا ومعينا.

  8. السلام عليكم و رحمة الله
    إخوتي في الله تمهلوا
    أولا هناك من يعيش في عالم آخر و يطالب ب ثورة و هبة شعبية … كفى حماسا فما أوصل الشعوب التي نراها في صراعات من أزيد من 5 سنوات إلا حماس غير مؤطر بالشرع. دين الله أقمه في نفسك أولا.
    ثانيا لم يأخذ كل الناس كلام الخطيب على محمل واحد فهناك من أنصت للخطبة كاملة و فهم و هناك من حكم بمقطع صغير فيه ما تريد بعض الجهات أن يسمع حتى يحكم على الخطيب بأنه سب و شتم و و …
    الشرك و الكفر و النفاق باقون إلى أن تقوم الساعة و ينزل المسيح ابن مريم عليه السلام…
    و ما علينا نحن إلا أن نشتغل بما ينفعنا ثم إن أردنا النصيحة أو إنكار منكر فلذلك فقه خاص و له شروط و له أهله و…
    في الأخير من كان على استقامة و رأى مبتلى في دينه فليحمد الله و ليدع للناس بالهداية و المغرب بلد مسلم و لله الحمد.
    و السلام عليكم .

  9. أنا لست بعلماني وانما مسلم والحمد لله على نعمة الاسلام ولكنني ضد فكركم الذي لا يساير العصر فتراكم تفسقون الناس وكأن مقاليدهم بأيديكم. اذا كان الزلزال بسبب المعاصي فهذه الاخيرة موجودة عبر العصور وفي كل مكان. الله يغضب حقا نؤمن بذلك ولكن ماةهو دليلكم على ان الزلزال هو من غضب الله؟ مشكلة اصحابةاللحى واللباس فوق الكعبين انهم يحاسبون الناس ويحكمون عليهم وكانهم اوصياء عليهم. مشكلتهم أن القطار فاتهم ويعيشون عصرا غير العصر الذي نعيش فيه وما يشهده من تحولات. غيرهم تراهم السباقين الى عمارة الارض بينما هم غارقين في القيل والقال وردات الافعال والكلام الذي لا طائلة منه ……….

  10. التوقيف جاء في محله لا يصح لإمام وخطيب مثل هذا الشيخ أن يسب أهل الشمال والريف ويصفهم بتجار المخدرات ووووووو اما كاتب المقال لا يفقه في العلم شيئاً…. هذه الصفحة كتبت فيما ماضى لماذا تكلم الخطيب عن سب الريفيين والآن تكتب لماذا اوقفته الوزارة المكلفة….. والعجب ثم العجب لا حولة ولا قوة إلا بالله….

  11. السلام عليكم على الجميع أن يعلم أن الشيخ الجليل قد تكلم بغيرة ابن المنطقة فأصله من الريف وهو أعلم بهذه المنطقة كما يعرف الجميع الحقيقة فلا تغطوا الشمس بالغربال وعلينا جميعا العودة إلى الله وطلب المغفرة فالكوارث هي بسبب كثرة ذنوب العباد والشيخ لم يتكلم بما يمس الشرفاء فكلامه موجه لهؤلاء المتاجرين بالمحرمات وما أكثرهم وكما يقال”طاحت البقرة علقو الحجام “

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق