“علماء المسلمين” يدين الهجوم “الإجرامي” على الكلية العسكرية بطرابلس

06 يناير 2020 20:49
"علماء المسلمين" يدين جرائم بشار ويعزي الشعبين السوري والتركي

هوية بريس – وكالات

أدان الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الاثنين، بشدة الهجوم “الإجرامي الغادر الجبان” الذي نفذته قوات خليفة حفتر على طلاب الكلية العسكرية في العاصمة الليبية طرابلس.

وشنت ميليشيات حفتر هجوما صاروخيا على مقر الكلية العسكرية في العاصمة طرابلس، السبت، ما أسفر عن مقتل 30 طالبًا وإصابة 33 آخرين.

وأشار الاتحاد في بيان إلى رفضه للإرهاب، واصفاً الحادث بأنه “عمل جبان وداخل في الحرابة والفساد في الأرض”.

وقال البيان إن الاتحاد يدين “بشدة الهجوم الغادر الذي أسفر عن استشهاد عدد من الشباب وجرح اخرين، ويطالب الجميع بنبذ العنف، وبالحوار الصادق لتحقيق الأمن والامان للشعب الليبي الطيب والاستفادة من تراثه مؤكدا على أن الحل هو الحوار فقط”.

ووفق البيان، أعرب الشيخ علي محيي الدين القره داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عن إدانته واستنكاره الشديدين للهجوم المسلح.

وأكد القره داغي أن “موقف الاتحاد الثابت هو رفض العنف وإرهاب الآمنين مهما كانت الدوافع والأسباب، وأن هذا الهجوم عمل محظور محرم شرعاً، ومن الكبائر الموبقات”.

ووصف القره داغي، هذه العمليات “بالآثمة والإجرامية والإرهابية أياً كان مرتكبوها”، مندداً باستهداف الأبرياء الآمنين.

ولفت إلى أن “من يقومون بتلك الأفعال يقومون بتنفيذ أجندات خارجية مقصودة هدفها إثارة الفتن والرعب بين المجتمعات”، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. كنا نتمنى أن يسمي الاتحاد الطرف المعتدي بإسمه وهو حفتر ودولة الامارات وفرنسا ومصر وروسيا

    والحل هو الجهاد ضد هذه العصابة المارقة كما أمرنا ربنا

    والحوال مازادنا إلا دمار

    هم لا يفهمون إلا لغة الحديد والنار

    فاللهم أمكن منهم واشف صدور قوم مؤمنين

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
10°
17°
الإثنين
18°
الثلاثاء
16°
الأربعاء
16°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير