غضب هستيري بسجن طنجة بسبب قاتل الطفل “عدنان بوشوف”

16 سبتمبر 2020 21:35

هوية بريس – متابعات

حالة من الغضب الهستيري سادت وسط نزلاء سجن طنجة1، أو أمس الإثنين، بعد وصول المتهم باغتصاب وقتل الطفل “عدنان بوشوف”، الذي تم إيداعه المؤسسة السجنية حيث يتابع في حالة اعتقال بعد تأجيل الاستماع إليه من طرف النيابة العامة.

حيث حاول النزلاء إسماع أصوات احتجاجاتهم للمتهم البيدوفيلي بالصراخ الشديد ليصله سخطهم على ما اقترفه في حق الطفل الصغير عدنان.

وأضافت المساء في عددها الصادر غدا أنه تفاديا لأي حوادث محتملة ضد المتهم، أمر مدير السجن بوضعه في زنزانة انفرادية مع تعيين حراسة شديدة عليه.

مضيفةً بأن المتهم بقتل عدنان، ما يزال من دون أي مؤازر، بعدما رفض المحامون تسجيل نيابتهم عنه، مذكّرةً بأن قاضي التحقيق قرر تأجيل الاستماع إلى المشتبه في ارتكابه جريمة قتل واغتصاب في حق الطفل الذي لم يتجاوز سنه الـ 11 سنة، وذلك بسبب الحالة النفسية المتدهورة لوالد الضحية، الذي يعيش أزمة حادة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
24°
الإثنين
24°
الثلاثاء
24°
الأربعاء
23°
الخميس

كاريكاتير

منظمات إندونيسية: اتفاق التطبيع الإماراتي ـ الإسرائيلي "جريمة"

حديث الصورة

صورة.. فيضانات السودان