غموض يلف انتحار تلميذة الباك بفاس (التفاصيل صادمة)

16 يوليو 2020 16:11

هوية بريس-متابعة

بعد أن وضعت حدا لحياتها بطريقة مأساوية، حيث قفزت ابتسام التلميذ ذات 18 سنة من الطابق الرابع مباشرة بعد الإعلان عن نتائج امتحانات الباكلوريا.

لكن بعد هذه النهاية التراجيدية تناسلت الروايات، خصوصا بعد تأكد حصول ابتسام التي كانت تتابع دراستها في شعبة العلوم الفزيائية بثانوية مولاي رشيد بفاس على نقطة قاربت 17، حيث قال البعض أن التلميذة لم تعجبها هذه النقطة وكانت تتوقع معدلا أكبر مما حصلت عليه.

وقال آخرون أن التلميذة توصلت عبر “الواتساب” فور ظهور نتائج الباك بخبر “كاذب” وهو “رسوبها في الإمتحان”، حيث لم تتقبل ذلك وقامت بفعلتها المؤلمة بعد ذلك بساعة عبر إلقاء نفسها من الطابق الرابع لمسكن والديها.

يبقى هذا الغموض الذي يلف حادث انتحار ابتسام، حتى تنتهي التحقيقات التي تقوم بها مصالح الأمن بفاس، للوقوف على  ملابسات الواقعة، كما ينتظر أن يخضع جثمان التلميذة للتشريح الطبي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
26°
25°
الجمعة
24°
السبت
24°
أحد
25°
الإثنين

كاريكاتير