غوغل تساعد آباء المراهقين بإمكانية غلق الهواتف عن بعد

20 سبتمبر 2018 12:25
"غوغل" تشدّد قوانينها المتعلقة بالإعلانات السياسية

هوية بريس-متابعة

بشرى لآباء المراهقين المهووسين بهواتفهم الذكية ولا يكادون يفارقونها، فهناك الآن طريقة جديدة لإبعادهم عن هذه الأجهزة. فقد أطلقت غوغل أدوات جديدة في تطبيقها “فاميلي لينك” مصممة لوضع “قواعد أساسية رقمية” للمراهقين.

وأشارت صحيفة ديلي تلغراف إلى أن التطبيق الذي أطلقته غوغل في مارس يزود الآباء بتقارير نشاط أسبوعية عن استخدام هاتف الطفل، كما يسمح لهم بمنع تطبيقات معينة وغلق الجهاز عن بعد.

وحتى الآن كان تصميم التطبيق للمساعدة في التحكم في عادات الهاتف الذكي للأطفال في سن 13 وما دونه، لكن التحديث الجديد يوسع هذه الضوابط لتشمل المراهقين الأكبر سنا.

وأضافت غوغل إمكانية أخرى للآباء يستطيعون من خلالها إغلاق حسابات المراهقين في التطبيق عن بعد باستخدام “مساعد غوغل”.

وعلى سبيل المثال، يستطيع الآباء قول “هاي غوغل، أغلق جهاز ابني فلان”، ولن يتبقى أمام الولد سوى دقائق معدودة لإنهاء ما يفعلوه قبل انطفاء الهاتف.

ولكن يظل لدى المراهقين القدرة على تجاوز الضوابط على الرغم من أن غوغل تقول إنها ستتيح للآباء معرفة ما يفعله الأبناء. فإذا اختار المراهق إغلاق الأدوات، فسيتعين عليه الانتظار مدة 24 ساعة حتى يتم إلغاء قفل الهاتف.

يشار إلى أن تطبيق “فاميلي لينك” متاح على هواتف أندرويد وآي أو إس، ووفقا لمتجر تطبيقات غوغل فقد تم تنزيله أكثر من مليون مرة، وسيكون متاحا قريبا أيضا لحواسيب كروم بوك المحمولة.

وتأتي أدوات المراقبة الأبوية المحدثة من غوغل في الوقت الذي تطرح فيه آبل الإصدار الجديد من هاتفها آيفون “أكس أس” ونظام التشغيل “آي أو إس 12” الذي يتيح للآباء إدارة وقت استخدام أطفالهم للهواتف.

وتستعد غوغل أيضا لإضافة “وقت المشاهدة” إلى الأدوات المدمجة في نظام التشغيل الخاص بها مع تحديث أندرويد التالي، بحيث يمكن للمستخدم التحقق من إدمانه للتكنولوجيا.

وذكرت الصحيفة أنها تدير حملة “واجب الرعاية” التي تدعو الحكومة إلى إضافة واجب قانوني لشركات التكنولوجيا لمراقبة أفضل للمحتوى الذي يعرض على الشباب. وكالات

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
17°
أحد
17°
الإثنين
17°
الثلاثاء
17°
الأربعاء

حديث الصورة

صورة.. هل صارت الغابة مرتعا للسكارى والزناة؟!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها