بالفيديو.. فضيحة بـ2M بعد تصريح أحد المشاركين في برنامج HH أن ما قاموا به تمثيل



عدد القراءات 10730

 

عبد الله مخلص-هوية بريس

بعد الفضيحة التي تفجرت قبل أكثر من سنة في قناة ميدي1 تيفي، حيث تورط معدو برنامج “قصة الناس”، وهو برنامج يعالج قضايا اجتماعية، في استئجار ممثلين أمام الكاميرا، مقابل تعويض مالي قدره 1000 درهم ووجبة سريعة بأحد المطاعم الأمريكية، ليكذبوا على المغاربة.

تبين أمس أن حلقة برنامج Des Histoires et des Hommes   الذي خلق جدلا واسعا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، كانت حلقة مفبركة.

البرنامج الذي كان من إنتاج نبيل عيوش، صاحب فيلم “الزين لي فيك”، ومن إخراج ليلى المراكشي مخرجة فيلم “ماروك”، تبين من خلال تصريح إعلامي لأحد المشاركين فيه أنه كان مفبركا، وأنه تم استقدام المشاركين مقابل مبالغ مالية للكذب على المغاربة.

ليكرر عيوش نفس ما قام به في فيلمه البورنوغرافي “الزين لي فيك” الذي أساء لنساء المغرب وسمعة البلد ككل، حين استغل مقابل 700 درهم فقط، فتيات في وضعية صعبة جسدن دور العاهرات، وحصد هو بالمقابل مبالغ مالية كبيرة.

وقد صرح أحد المشاركين في البرنامج المذكور أن معدي حلقة البرنامج الفضيحة: “دارو ليا كاستينج، وقالوا لي أنه فيلم وثائقي لكوبل وهمي، وجسدت تلك الشخصية مقابل 1000 درهم، وفعلا بعد انتهائي تقاضيت 1000 درهم“.

وقد فجر تصريحه فضيحة كبرى للقناة الثانية، لتنضاف تهمة التحايل والكذب على الرأي العام، إلى تهم التشجيع على الزنا والتغرير بالقاصرين ومخالفة القانون.

فهل ستتحرك الهاكا أم أن ستتجاهل الأمر؟

هذا ما ستكشف عنه الأيام القادمة..

1 تعليق

  1. هي فضيحة كبرى للقناة الثانية، ولكنها فضيحة كبرى أيضا لمن ساهم في ذلك ووافق أن يبيع مبادئه وأخلاقه مقابل ألف درهم، ويساهم في نشر الفساد.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق