فرنسا تطلق سراح رئيس وزراء كوسوفو الأسبق

12 يناير 2017 17:28
فرنسا تطلق سراح رئيس وزراء كوسوفو الأسبق

هوية بريس – وكالات

قررت محكمة فرنسية إطلاق سراح رئيس وزراء كوسوفو الأسبق راموش هاراديناي، الذي تم توقيفه الأسبوع الماضي على خلفية مذكرة اعتقال دولية صادرة من صربيا عام 2004.

وأصدرت محكمة استئناف مدينة كولمار شمال شرقي فرنسا، اليوم الخميس، قرارا بإطلاق سراح هاراديناي، قائلة إنها بانتظار إٍرسال صربيا الوثائق اللازمة، وسيبقى هاراديناي تحت الرقابة القضائية خلال تلك الفترة.

وكانت السلطات الفرنسية أوقفت في 4 يناير الجاري، هاراديناي في مطار “بازل – ميلوز – فريبورغ”، على خلفية مذكرة الاعتقال الدولية الصادرة من صربيا عام 2004، والتي تتهمه بارتكاب “جرائم حرب”

، كما سبق وأن تم توقيف “هاراديناي” في سلوفينيا، عام 2015، على خلفية المذكرة ذاتها، قبل أن يتم إطلاق سراحه فيما بعد.

وتزعم “هاراديناي” “جيش تحرير كوسوفو” إبان حرب كوسوفو بين عامي 1998 و1999، قبل نيلها الاستقلال من صربيا، وترأس الحكومة الكوسوفية بين عامي 2004 و2005.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية الخاصة بجرائم الحرب في يوغسلافيا السابقة، برّأت “هاراديناي” من تهم ارتكاب جرائم حرب، بينها قتل وتعذيب صرب، وذلك لعدم كفاية الأدلة.

ولا تعترف صربيا باستقلال كوسوفو، الذي أعلنته عام 2008، إلا أن الجانبين وقعا اتفاقية عام 2013، برعاية من الاتحاد الأوروبي، تم بموجبه تطبيع العلاقات بينهما.

وتعترف أكثر من 100 دولة باستقلال كوسوفو، فيما لا تعترف بها روسيا وصربيا وأغلب دول البلقان.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
23°
الخميس
24°
الجمعة
23°
السبت
24°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير