فضيحة 100 مليار في صفقة الطاولات تتفجر في وزارة التربية الوطنية.. والشرطة القضائية تدخل على الخط



عدد القراءات 5272

فضيحة 100 مليار في صفقة الطاولات تتفجر في وزارة التربية الوطنية.. والشرطة القضائية تدخل على الخط

هوية بريس – متابعة

أوردت يومية “المساء” في عدد سابق لها أن وزارة التربية الوطنية والتكوين باتت على صفيح ساخن بعد ان تفجرت في الاوساط الاعلامية فضيحة جديدة تتعلق بجودة الطاولات التأي شرع في توزيعها على بعض المؤسسات التعليمية في اطار صفقة تمت بين وزير التربية السابق محمد حصاد وكاتب الدولة في التكوين المهني السابق محمد بن الشيخ تقضي بانجاز 350 منها من طرف معاهد التكوين المهني.

وكشفت مصادر وصفتها اليومية بـ”جد مطلعة” أن هذه الصفقة التاريخية التي ناهزت الـ100 مليار سنتيم شابتها صعوبات كثيرة بسبب عدم الالتزام بالوقت المحدد لتوزيع الطاولات مع بداية الدخول المدرسي، وأن هذه الاخيرة تعرض العديد منها للتلف بسرعة أثناء عملية التنقيل ولم يمض على استعمال بعضها الا اسابيع حتى بدأت تتفكك بسبب طبيعة المادة المستعملة في تصنيعها ورداءة جودة التركيب التي تمت على أيدي طلبة معاهد التكوين المهني.
من جهة أخرى اورد مواقع اعلامية أن الشرطة القضائية استمعت في الساعات القليلة الماضية الى الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية يوسف بلقاسمي على خلفية ما تم تداوله من طرف منابر اعلامية بخصوص صفقات بوزارة التربية الوطنية شابتها خروقات ومشروع “منارة المتوسط”، مضيفة أن مسؤولا كبيرا داخل الوزارة اوضح أن هذه الاخيرة اصبحت “تغلي” بسبب تسارع الاحداث الاخيرة والتي كان أبرزها اعفاء الوزير محمد حصاد.
ومباشرة بعد اعفاء حصاد على خلفية تقرير المجلس الاعلى للحسابات بخصوص اختلالات “مشروع منارة المتوسط”، تعالت اصوات في مواقع التواصل الاجتماعي تطالب باعفاء الرجل الثاني في الوزارة يوسف بلقاسمي لكونه “الحاكم الفعلي” للوزارة والعارف بخبايا قطاع التعليم، وقد حان الوقت لاعطاء دينامية جديدة للوزارة بعد سنوات عديدة من توليه هذا المنصب دون نتيجة.

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق