فيديو.. ماكرون يأخذ نصيحتي.. ويغيّر خطابه!! – الشيخ حسن الحسيني

31 أكتوبر 2020 19:28

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. انما النياح على قدر الجراح، لما علم العلج ماكرون أن اقتصاده في خطر حاول أن يعتذر ولو بطريقة لإبقاء ماء وجهه خوفا على منصبه واقتصاد لوبيات بلاده وليس حبا في المسلمين.
    لازلت مقاطعا وأشجع اقتصاد بلدي والبلدان الإسلامية كتركيا.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
19°
الخميس
17°
الجمعة
14°
السبت
15°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)