فيسبوك ويوتيوب وغوغل.. في خدمة الصهاينة!

13 سبتمبر 2016 17:47
فيسبوك ويوتيوب وغوغل.. في خدمة الصهاينة!

هوية بريس – وكالات

كشفت وزيرة “إسرائيلية” عن امتثال موقعي التواصل الاجتماعي فيسبوك ويوتيوب ومحرك البحث “غوغل”، لـ95% من طلبان الكيان الصهيوني بمسح محتوى تعتبره إسرائيل “تحريضا للفلسطينيين على العنف”.
وصرحت وزيرة العدل الصهيونية “إيليت شاكيد” بعد اجتماع مع مسؤولين من فيسبوك أمس في تل أبيب، بأن معدل “الامتثال الطوعي” لهذه الشركات ارتفع من50% إلى 95% خلال عام، وذلك بعد أن هددت الوزيرة باستصدار تشريع يتيح ملاحقة الشركات قانونيا إذا استضافت صورا أو رسائل تشجع على ما تصفه بـ”الإرهاب”.
وقالت الوزيرة: “هدفنا الرئيسي هو أن تنفذ هذه الشركات أعمال مراقبتها الخاصة للمحتوى الذي يتضمن تحريضا”، مضيفة أن إسرائيل وجهت في العام المنصرم 120 لائحة اتهام ضد فلسطينيين وخمسين ضد إسرائيليين -من اليهود والعرب- بخصوص نشر محتوى على فيسبوك يتضمن التحريض، مؤكدة أن “العالم يدرك الآن أن الشبكات الاجتماعية بمثابة حواضن للإرهابيين”.
وفي كلمتها أمام “المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب” الذي عقد قرب تل أبيب، قالت “مثلما تجري مراقبة مقاطع الفيديو الخاصة بتنظيم الدولة الإسلامية وإزالتها من على الشبكة، نريد أن يتخذوا الإجراء نفسه ضد المحتوى الفلسطيني الذي يحرض على الإرهاب”.

والتقى أمس الاثنين وزيرا الأمن الداخلي والعدل في الكيان الصهيوني غلعاد إردان وأييلت شاكيد مسؤولين كبارًا من شبكة فيسبوك للتواصل الاجتماعي يزورون “إسرائيل” حاليا لبحث استخدام هذه الشبكة للتحريض على ما تسميه “الإرهاب”.
وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إنه تم خلال الاجتماع، الذي شارك فيه ممثلون عن النيابة العامة والشرطة، الاتفاق على توطيد التعاون بين السلطات “الإسرائيلية” المختصة وشبكة فيسبوك من أجل شطب المضامين التحريضية من صفحات الشبكة، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. معنى المواجهة بالصدور العارية تجده في غزة

كاريكاتير

إدمان فيسبوك