في حكومة العثماني 2 العدالة والتنمية يحتفظ بأغلب قطاعاته الوزارية وهذه أبرز الأسماء المغادرة

03 أكتوبر 2019 13:07
"العدالة والتنمية" يدعو لمزيد من اليقظة حيال حملات التطبيع

هوية بريس-متابعة

أظهرت معطيات جديدة أن سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أبلغ أمانة حزب المصباح بأن الحزب سيحتفظ بأغلب القطاعات التي يسيرها، باستثناء كتابات الدولة التي تقرر الاستغناء عنهم في التشكيلة الجديدة.

ووفقا لما تم تداوله فإن العثماني، أعلن أن حزبه سيستمر في تدبير قطاع التجهيز والنقل واللوجيستيك، الذي يشرف عليها عبد القادر اعمارة، في حين سيتم كذلك الاحتفاظ بوزارة الطاقة والمعادن التي يشرف عليها عبد العزيز الرباح.

في حين سيتم إدماج وزارة الدولة التي يشرف عليها مصطفى الرميد ضمن قطاع العلاقات مع البرلمان، وهو ما يجعل مصطفى الخلفي دون وزارة، ويمكن أن يكون خارج الحكومة.

وعلى الرغم  من طلب الرميد في آخر لقاء للأمانة العامة الإعفاء إلا أن مصدرا قياديا داخل “الحزب الحاكم” لم يستبعد استمراره في الحكومة.

ومن خلال هذه المعطيات فإن الأسماء المرشحة لمغادرة الحكومة من داخل الحزب الأول في الحكومة هي لحسن الداودي، الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة، ومصطفى الخلفي، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان، ونزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالبيئة، وكاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية جميلة مصلي، وخالد الصمدي، كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
18°
الإثنين
19°
الثلاثاء
20°
الأربعاء
22°
الخميس

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل