قس بريطاني اغتصب ابنته الطفلة مرتين وبعد 10 سنوات تنتقم منه

29 سبتمبر 2016 16:12
قس بريطاني اغتصب ابنته الطفلة مرتين وبعد 10 سنوات تنتقم منه

هوية بريس – وكالات

أصدرت السلطات البريطانية، حكما بحبس قسا بأحد كنائس مدينة هاكني شمال لندن، بعد إعلان ابنته 22 عاما أن والدها اغتصبها مرتين قبل نحو 10 سنوات، وظل طوال السنوات الماضية يحتمي بمنصبه الديني.

ونشرت صحيفة “ذا تايمز” البريطانية، تقريراً عن الجريمة البشعة، حيث اغتصب مارك أندرسون (54 عامًا)، الذي كان يعمل في الكنيسة “الخمسينية”، في مدينة هاكني، ابنته ربيكا أندرسون، مرتين، في المنزل، عندما كانت تبلغ من العمر 9 و12 عامًا.

وأضاف التقرير، أنه عندما كان عمرها 14 عاماً، اعتدى عليها جنسيًا، وهاجمها، مسببًا لها الأذى الجسدي الفعلي، لأنها حاولت أن تخبر والدتها بما حدث.

وأصدرت محكمة “ولويتش كراون”، قبل يومين حكما بسجن مارك أندرسون لمدة 19 عامًا، بعد إدانته في بتهمتي الاغتصاب والاعتداء المسبب للأذى الجسدي الفعلي.

وقالت الابنة: “لم أستطع الاحتمال أكثر من ذلك، فقد كانت التراكمات كبيرة، وكان ذلك يعرقلني في حياتي، ولم أحتمل الصمت”. مضيفة إنه استخدم مكانته لإخفاء ما قام به، حيث كان يقول لا يمكن أن أكون قد فعلت ذلك، وأنا عالي المركز في الكنيسة”.

وقالت الصحيفة: استغل والدها، الذي ألف كتاب “معمودية 91 شاهد”، عن المعمودية في الكتاب المقدس، منصبه في الكنيسة، لإساءة معاملة ابنته بين عامي 2003 و2009، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
22°
الجمعة
22°
السبت
21°
أحد
22°
الإثنين

حديث الصورة

صورة.. من فيضانات إسبانيا التي خلفت خسائر مادية ضخمة جدا

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا