قيادات عسكرية في صنعاء تستعد للانشقاق عن الحوثيين

14 فبراير 2018 12:02
رسميا.. جلسة طارئة لمجلس الأمن الخميس بشأن اليمن

هوية بريس – متابعة

أكد العميد المنشق عن الحوثيين جميل المعمري أن الحوثيين باتوا في أسوأ حالاتهم، ويشككون بمن حولهم من الوزراء والمسؤولين بفرض قيود على تحركاتهم وعدم السماح لهم بإصدار أي موافقات إلا بإذن مسبق منهم.

وأوضح العميد المنشق أن الكثير من الضباط في العاصمة صنعاء ينتظرون الفرصة المناسبة للخلاص من الحوثيين الذين يضيقون الخناق عليهم ويفرضون حصارا قاسيا على العاصمة.

وكان المعمري قد صرّح أنه بقي في صنعاء بعد وعود كثيرة تحدثت عنها الميليشيات الانقلابية حول رفع معاناة الشعب اليمني، وعن الشراكة الوطنية والغد الأفضل، إلا أن الواقع كان عكس ذلك، فالوضع في صنعاء ازداد سوءا.

وأضاف أن الميليشيات أهملت مؤسسات الدولة، وعملت على تهميش الناس، وممارسة الظلم على الشعب، وكذلك استغلال الشباب للزج بهم في المعارك، وتبديل القيادات الوطنية.

كما أكد أن ميليشيات الحوثي لا تثق بالقيادات، وكل ما تريده منهم أن يكونوا واجهة لأحاديثها الإعلامية. وتابع قائلاً: “وصلنا لقناعة أن الحوثي يريد زج القيادات بالمعارك كي يقتلوا فيها”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. معنى المواجهة بالصدور العارية تجده في غزة

كاريكاتير

إدمان فيسبوك