كعكة اختبارات “كورونا” تشعل حربا شرسة بين “المختبرات الخاصة”

27 سبتمبر 2020 22:33

هوية بريس – متابعات

توازي الحرب الجارية لمحاصرة انتشار فيروس كورونا حرب شرسة حول اقتسام كعكة اختبارات “كوفيد” بعدما قررت وزارة الصحة فتح أبواب المختبرات الخاصة أمام المغاربة للاستفادة من خدمات الكشف عن فيروس كورونا.

ففي الوقت الذي لم يتجاوز فيه عدد المختبرات التي حصلت على الترخيص 18 مختبرا، تجري في الكواليس مواجهة ساخنة وضغوطات قوية على وزارة الصحة من أجل توسیع لائحة هذه المختبرات.

مصادر “المساء” تحدثت عن وجود عشرات الطلبات التي نشرتها وزارة الصحة من أجل منح الترخيص وتوسيع قاعدة المختبرات المفوض لها إجراء هذه التحاليل تحت إشراف الوزارة، غير أن هناك بعض المختبرات التي لم تمتثل بعد للمعايير المحددة في دفتر التحملات الأمر الذي جعل لجان العيد الوطني الصحة تتريث في منح هذه التراخيص.

وسجلت المصادر ذاتها أن أسباب هذه الحرب تعود في جانب منها إلى كون هذه الاختبارات تمثل أيضا متنفسا لجني الأرباح. ذلك أن وزارة الصحة لم تعمد إلى تحديد تعرفة PCR مما جعل الأسعار تصل أحيانا إلى 1000 درهم أو تتعداها، علما بأن كلفة الاختبار لا تتجاوز 500 درهم كما سبق لمسؤولي الوزارة أن صرحوا به في مناسبات مختلفة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
22°
20°
أحد
19°
الإثنين
19°
الثلاثاء
20°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل