مئات المغاربة الذين تم ترحيلهم من السعودية دون تسديد مستحقاتهم يطالبون المغرب بالتدخل

08 مارس 2018 18:09
مئات المغاربة الذين تم ترحيلهم من السعودية دون تسديد مستحقاتهم يطالبون المغرب بالتدخل

هوية بريس – مصطفى الحسناوي

لايزال آلاف العمال السابقين في شركة “أوجي” السعودية Saudi Oger، يخوضون إضرابات واعتصامات حول عدد من دول العالم، من لبنان وباكستان وغيرها، بعد أن تم ترحيلهم لبلدانهم، دون تسديد رواتبهم ومستحقاتهم.

وتشغل الشركة عشرات الآلاف من الموظفين من أكثر من 30 جنسية من آسيا وأوربا وإفريقيا، وتعد من أضخم الشركات في المملكة إلى جانب شركة بن لادن وشركة أرامكو.

في المغرب يعيش حوالي 1500 مواطن مغربي أوضاعا صعبة بعض ترحيلهم من السعودية، حيث كانوا يعملون بالشركة التي أسسها رفيق الحريري والمملوكة حاليا لابنه رئيس الحكومة اللبناني سعد الحريري.

وتعيش الشركة مؤخرا أزمة مالية خانقة لعدة أسباب من بينها الحرب في اليمن، وكذلك نتيجة التوتر الذي عرفته العلاقات السعودية اللبنانية، وعدم سداد مستحقات الشركة من طرف السلطة الجديدة بعد وفاة العاهل السعودي عبد الله، الشيء الذي جعل الشركة تتوقف عن أداء رواتب بعض الموظفين وترحل البعض الآخر دون تأدية مستحقاته المالية.

عمال وموظفين سابقون بـ"سعودي أوجيه" يحتجون بالعاصمة المغربية الرباطوقد طالب العمال والموظفون السابقون من حكومات بلادهم بالتدخل لإنهاء معاناتهم، ومساندتهم  في الحصول على مستحقاتهم المالية التي لم تصرف منذ سنة 2016، تدخلت بعض الدول لصالح مواطنيها.

الموظفون والعمال المغاربة لازالوا ينتظرون تحرك الجهات الرسمية، بعد أن طرقوا كل الأبواب دون استجابة حقيقية.

ياسين العشاري عامل سابق بالشركة في الفترة مابين 2009 و 2012، قال في تصريح لهوية بريس، أنه سبق ان أعطى رسالة لعبد الإله بنكيران حين كان رئيس حكومة، وأن نائب السفير ووزير الجالية استقبلا عددا من المتضررين.

وأضاف العشاري أن عددا كبيرا من العمال أمضى ما يزيد عن 30 سنة في الشركة، وعدد مهم توفي هناك نتيجة حوادث الشغل دون أي تعويض عن الوفاة لعائلاتهم.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. جماهير الرجاء تنتقد إدخال الدارجة إلى المقررات الدراسية بطريقتها الخاصة

كاريكاتير