مافيا للمخدرات تسطو على مساعدات إسبانية كانت موجهة لفلاحين مغاربة

12 يونيو 2018 04:27
تخصيص أزيد من 15,8 مليار درهم خلال 2019 لاستثمارات في قطاعات الفلاحة

هوية بريس – متابعة

كشفت يومية “المساء”، أن جمعية إسبانية فجرت قنبلة من العيار الثقيل، حينما كشفت، أن مساعدات بقيمة 400 مليون سنتيم تعرضت للسرقة، وفوجئت الجمعية الكتالونية عندما اكتشفت أن مبلغ 400 ألف أورو، الذي جمعته لدعم مشاريع الري في منطقة تماسينت قد تم تحويله إلى وجهة أخرى دون إنجاز أي مشروع على أرض الواقع.
وأكدت الجريدة، أن تقريرا للجمعية أفاد أن الأموال التي تم إرسالها للمغرب بهدف إنشاء آبار وقنوات الري، استحوذ عليها من المتهم بتجار المخدرات، واكتشفت بعد سلسلة التحقيقات التي قامت بها مؤخرا أن اثنين منهم تم اعتقالهما بتهمة الاتجار في المخدرات.
وأضافت اليومية، أن المشروع الذي انطلق في سنة 2002، كان يروم تعزيز الزراعة المستدامة في منطقة “ازوغا” بدعم من مدينة منارة في كاتالونيا، من خلال بناء خزانات للجميع المياه وحفر عدة آبار، إضافة إلى تجهيزها بالمضخات وتثبيث قنوات الري بالتنقيط.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. من هنا مر الفرنسيون أصحاب "السترات الصفراء"!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. مناظرة بين الكتاب والهاتف