مثير.. عضو بالمجلس الوطني لحزب لشكر تدعو لحل المجالس العلمية وإغلاق دور القرآن الكريم.. ومعلقون يطالبون بمحاكمتها

23 ديسمبر 2018 22:12

عبد الله مخلص – هوية بريس

في مقطع فيديو انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي طالبت مليكة طيطان بإلغاء المجالس العلمية، وقالت “معندنا منديروا بها”.

وأضافت عضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في تعليق على حادث مقتل السائحتين الأجنبيتين أنه يجب أن نستبدل المجالس العلمية بمراكز بحث حقيقة مثل مختبرات للبحث العلمي، وطالبت بالتفكير في دور المجالس العلمية وقيمتها المضافة، مشيرة إلى الميزانية المالية التي تصرف عليها دون جدوى.

ثم انتقلت كاتبة مقال “كتاتيب قرآنية.. اغتصاب طفولة سرمدي” ومقال “تجار الدين في المغرب.. ليس في القنافذ أملس” للمطالبة بإغلاق كل دور القرآن الكريم في المغرب، وإعادة النظر في هيكلة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، والوعاء الزمني المخصص لمادة التربية الإسلامية، والضرب بيد من حديد على كل من رجال ونساء التعليم الذين يخالفون ذلك.

لتجازف بعد ذلك اليسارية المثيرة للجدل وتدعي بأن الدواعش خرجوا للأسواق في المغرب ليقولوا أنهم ينتمون للقاعدة!

المهم السيدة “مخلاتش”؛ أخرجت -كما رفاقها في الدرب- “الطايب والخضر”، وخلطت بين داعش والقاعدة، والوسطية والتطرف، والإسلام الرسمي وغير الرسمي، وجمعت “الحب والثبن”، لتخلص إلى أنه “معندنا منديروا بالدين”.

هاد الهبال، الذي يشجبه بالمناسبة حتى بعض المنتمين لليسار، طبل له المتطرف سعيد لكحل الذي سبق ووصف المجلس العلمي الأعلى بالهيئة الداعشية، وكتب على صفحته بالفيسبوك “برافو الأستاذة مليكة طيطان، كل عضو في المجالس العلمية المحلية يتقاضى 10 آلاف درهم شهريا عن العضوية، ريع ديني دون نتيجة، بل مجلسهم العلمي الأعلى أفتى بقتل المرتد شنو بقى غير التنفيذ. هذا تحريض على الإرهاب والكراهية”.

وقد تفاعل مع تصريح طيطان المثير للجدل كثير من المعلقين الذين أمطروها بوابل من عبارات النقد والشجب وفي كثير من الأحيان السب.

وكتب بعض المعلقين:

– يجب على الأمن القبض على هذه المرأة لأنها تنادي بالكراهية والطائفية ومحاسبتها قانونيا.

– العلماني الأوروبي حين يقتل مسيحي واحد أجنبي في بلده: يطالب بالقبض على الجاني ومحاكمته. العلماني في المغرب حين يقوم مسلم بقتل أجنبي في بلده: يطالب بمحاكمته وقتله وقتل عائلته وإغلاق دور القرآن والمساجد وإلغاء المجالس العلمية وتغيير المناهج ومنع اللحية والنقاب والحجاب وتجفيف منابع الدين الإسلامي.

– هل تعي هذه ما تقول؟ أتجهل أن لهذه المؤسسات دورا كبيرا في محاربة التطرف والدعشنة؟ أبدعوتها المتطرفة هذه ستحارب التطرف..؟ هل في أوروبا مجالس علمية ودور قرآن.. حتى إننا نرى العمليات التي تحدث هناك أكثر؟ إذن حسب اقتراحك ومطلبك العميق أيتها المثقفة.. لندع الناس ضحايا للاستقطاب من الخطابات المتطرفة.. المطلوب.. هو واجب قيام المجالس العلمية ودور القرآن والمدارس العتيقة بدورها في تعليم الناس وتنويرهم بأحكام الإسلام.. ولابد من تمكين هذه المؤسسات أكثر للانفتاح والتواصل أكثر مع المجتمع.. وتحصين الناس بالعلم وبالأحكام الشرعية..

– تعلمي غير تهضري عاد حلي فمك.. النيبا النسائية يخاطبكم..

 

آخر اﻷخبار
3 تعليقات
  1. مع الأسف الشديد . ما أكثر الصيادين عندنا في الماء العكر . يتصيدون الفرص فيخرجون من الجحور ليقذفوا بسمومهم إلى المجتمع الذي خبرهم و فهم أحقادهم و لم يعد يهتم بخزعبلاتهم . الذي أتعجب له هو : لماذا لم يحل هؤلاء على القانون لتقول فيهم المحاكم كلمتها ؟؟؟ أهم فوق القانون أم ماذا ؟؟ ألا يدعوا هؤلاء إلى التطرف اليساري ؟؟ ألا يدعون إلى إغلاق دور تحفيظ القرآن الكريم ؟؟ و غدا أكيد سيدعون إلى إغلاق المساجد ؟؟ اللهم الطف بهذه الأمة .

    11
  2. كبغ تفسر هذه الشخصية التي تركب على الامواج لتفسر لنا عدد قتلى التلاميذ في امريكا على ايد اصدقائهم.اظن ان الاسلحة و الترتيبات تعلموها في المدارس القرانية او الكنائس المسيحية.يجب محاكمتها لتزدراء الدين الاسلامي و محاكمتها على العنصرية.يجب على الدولة حماية الدين من تطاول بعض الاقلام المسعورة

  3. الامر سهل وبسيط المغرب بلد مسلم واهله مسلمون وحاكمه امير المؤمنين

    وانت اذا لم يعجبك هذا كله فعليك بالرحيل من هذا البلد الذي اهله مسلمون

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
23°
الثلاثاء
23°
الأربعاء
23°
الخميس
23°
الجمعة

حديث الصورة

كاريكاتير