محكمة البيضاء تسدل الستار على أكبر محاكمة فساد مالي عرفها المغرب

25 أكتوبر 2020 22:44
الإعدام في حق متهمين في جريمة قتل سائحتين اسكندنافيتين بإمليل

هوية بريس – متابعات

أسدلت غرفة جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء الستار على أكبر محاكمة بشبهات فساد مالي عرفتها البلاد، وتتعلق بالاختلالات التي عرفها الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، التي جاءت في تقرير لجنة برلمانية لتقصي الحقائق.

وهكذا أدانت المحكمة المتهم الرئيسي، رفيق الحداوي المدير العام السابق للصندوق بالحبس الموقوف التنفيذ لمدة أربع سنوات وغرامة قدرها 40 ألف درهم، كما قضت المحكمة في حق المتهم الرئيسي إلى جانب متهمين آخرين في الملف بإرجاع مبلغ 31 مليار درهم إلى خزينة الدولة.

وقضت المحكمة ذاتها، في حق موظف سابق في الصندوق بغرامة قدرها 10 مليارات درهم بعد متابعته في الملف.

كما أمرت المحكمة بمصادرة ممتلكات مجموعة من المتهمين حتى بلوغ المبالغ التي يتوجب أداؤها للدولة، وهو تطور جديد لم يتضمنه الحكم الإبتدائي الذي صدر في حق المتهمين سنة 2016.

هذا، وأسقطت المحكمة، وفق “المساء”، المتابعة عن متابعين في الملف بسبب وفاتهما.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
19°
الخميس
17°
الجمعة
14°
السبت
15°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)