مرة أخرى الوزير أمزازي يكذب بخصوص التوقيت الجديد ونقابات التعليم تكذبه وتعبر عن رفضها

12 نوفمبر 2018 11:07
مرة أخرى الوزير أمزازي يكذب بخصوص التوقيت الجديد ونقابات التعليم تكذبه وتعبر عن رفضها

هوية بريس – الزبير الإدريسي

كذبت النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، تصريحات وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، بخصوص توقيت دخول وخروج التلاميذ، مشيرة إلى اللقاء الذي جمعها مع الوزير، والذي عبرت فيه عن رفضها العمل بالتوقيت الجديد، لما له من انعكاسات سلبية عديدة.

وقد أكدت النقابة الوطنية للتعليم، أنها ترفض “أساليب التضليل والتغليط وتُجدد دعوتها إلى التراجع عن ترسيم التوقيت المدرسي الجديد”.

ووصفت “FNE-CDT”، في بيان لها، كلام الوزير بالادعاءات، قائلة: “ادعاءات وزير التربية الوطنية بإشراك النقابات وموافقتها على ما تم الإقدام عليه من طرف الوزارة من إجراءات متعلقة بتكييف الزمن المدرسي مع التوقيت الصيفي المفروض من طرف الحكومة بشكل انفرادي”.

ودعا “رفاق الأموي” إلى التراجع عن ترسيم التوقيت الصيفي، محملين الحكومة والوزارة الوصية مسؤولية تزايد الاحتقان الذي تعرفه المؤسسات التعليمية والساحة الاجتماعية عموما.

وقال الكاتب العام للجامعة الحرة للتعليم، المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، في تصريح نشره اليوم موقع “هسبريس”، إن اللقاء الذي جمع الكتاب العامين للنقابات التعليمية بالوزير أمزازي كان مخصصا للملفات القطاعية المعروضة على الوزارة.

وقال الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم، التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، القيادي في حزب العدالة والتنمية، عبد الإله دحمان: “أقولها بكل مسؤولية، لم نتفق أو نتوافق مع وزير التربية بخصوص ترسيم التوقيت الصيفي بالقطاع، بل أعلنا رفضنا له ومن يقول غير ذلك فقد كذب”.

 

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
17°
أحد
17°
الإثنين
18°
الثلاثاء
20°
الأربعاء

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها