مستشفى للأمراض العقلية على أنقاض “بويا عمر”

25 أغسطس 2017 17:46
«سي إن إن»: وزارة الصحة المغربية تعتزم إغلاق «ضريح بويا عمر»

هوية بريس-متابعة

بعد أكثر من سنتين على إخلاء ضريح “بويا عمر”، الذي أثار جدلا واسعا، بسبب المعاملة اللاإنسانية لزبنائه، من المقرر أن يفتتح رسميا مستشفى خاص بالأمراض العقلية والنفسية بمدينة قلعة السراغنة.

وذكرت جريدة “أخبار اليوم”، في عددها ليومه الجمعة، أنه بعد أكثر من سنتين على إخلاء ضريح “بويا عمر” من أكثر من 820 من نزلائه، من المقرر أن يشرف وزير الصحة الحسين الوردي، يومه الجمعة، على الافتتاح الرسمي لمستشفى خاص بالأمراض العقلية والنفسية بمدينة قلعة السراغنة، والذي وصلت التكلفة الإجمالية لتشييده وتجهيزه إلى 56 مليون درهم، بطاقة استيعابية تصل إلى 120 سريرا على مساحة 3 هكتارات ونصف.

وأضافت الجريدة، نقلا عن مصدر مسؤول بوزارة الصحة، أن افتتاح المستشفى يأتي في سياق المرحلة الثالثة من مبادرة “كرامة” لإعادة إدماج المرضى النفسانيين في المجتمع، خاصة في الشق المتعلق بإحداث المؤسسات الصحية التي سبق للوزارة ان أعلنت برمجتها، وبينها مركب طبي ونفسي واجتماعي بالجماعة القروية بويا عمر غير بعيد عن الضريح الشهير.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
26°
السبت
23°
أحد
22°
الإثنين
21°
الثلاثاء

حديث الصورة

كاريكاتير