معاناة التعاونيات النسائية المنتجة لزيت أركان بسبب الشركات الأجنبية..

18 مايو 2022 11:36
اليونسكو تدرج شجرة الأركان ضمن التراث الثقافي غير المادي للإنسانية

هوبة بريس- متابعة

أفاد ربورتاج أعدته جريدة “الأسبوع الصحفي” أن “التعاونيات النسائية، التي تنشط في إنتاج زيت الأركان، تعيش وضعية صعبة جدا، بسبب الاحتكار الذي يعرفه القطاع من قبل الشركات الأجنبية التي اكتسحت السوق الوطنية وأصبحت تستحوذ على نسبة كبيرة من المادة الخام”.

وأضاف ذات المصدر أن ذلك “زاد من تفاقم وضعية نساء الأركان في ظل منافسة قوية من قبل أصحاب الأموال، ودخول السماسرة في هذا القطاع، بالإضافة إلى الجفاف الذي أدى إلى تراجع المحصول”.

وتابعت الجريدة المذكورة أنه “حسب مصادر مطلعة، فإن 90 في المائة من التعاونيات التي تشتغل في المجال، تعيش ركودا وجمودا اقتصاديا، بسبب قلة المنتوج وعدم توفرها على الإمكانيات اللازمة لمنافسة الشركات والمقاولات، خاصة الأجنبية التي دخلت للسوق الوطنية وأصبحت تتحكم في هذا القطاع التضامني الاجتماعي، الذي أسال لعاب رؤوس الأموال والوسطاء، خاصة وأن الأرباح تتضاعف خلال عملية تصدير الأركان إلى الخارج”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
9°
12°
السبت
13°
أحد
15°
الإثنين
17°
الثلاثاء

كاريكاتير

حديث الصورة

المغرب كندا
128M512M