ملف جريدة السبيل ع:274.. «تجارة القمار في المغرب.. أرباح الدولة وخسائر المجتمع»

14 سبتمبر 2018 00:07
ملف جريدة السبيل ع:274.. «تجارة القمار في المغرب.. أرباح الدولة وخسائر المجتمع»

هوية بريس – إبراهيم بَيدون

تناولت جريدة «السبيل» في ملف عددها الجديد 274، الصادر في فاتح شتنبر 2018 موضوع: “تجارة القمار في المغرب.. أرباح الدولة وخسائر المجتمع“، كما تضمنت كلمة العدد موضوعا مهما بعنوان: “حين يغرر إبليس بآدم.. الصراع بين الإسلام والعلمانية“، بالإضافة إلى مواضيع أخرى لا تقل أهمية.

وجاء في التقديم لملف العدد: «القمار أو السرطان الذي ينخر المجتمع؛ يصنفه علماء الدين في خانة كبائر الذنوب، ويقول عنه علماء الاجتماع بأنه مخرب للأسر، ويحذر منه علماء النفس لأنه يسبب الإدمان السلوكي ويقود نحو العنف والاكتئاب وفي حالات أخرى الانتحار.

الكل متفق على خطورة القمار وعواقبه الوخيمة؛ حتى المقامرين يقرون بذلك، هذا من جهة، لكن من جهة أخرى هناك لوبي يدعم هذا القطار ويجني من ورائه أرباحا كبيرة، ويمول من خلاله قطاعات حيوية، ويدر على الدولة ملايير السنتيمات تضخ في موارد ميزانيتها كل سنة.

سوق القمار في المغرب تتحكم فيه ثلاث شركات كبرى تابعة للدولة، تحقق رقم معاملات يفوق 940 مليار سنتيم، ويبلغ عدد المتعاطين للقمار ستة ملايين ونصف مغربي، ثلاثة منهم دخلوا في دائرة الإدمان، وثلاثة ونصف يلعبون بشكل مؤقت.

في هذا الملف سننور الرأي العام حول تاريخ القمار وأنواعه، والقوانين المنظمة له والسجال الدائر حوله، ومعاناة مغاربة مع هذه الظاهرة الخطيرة التي تتسع رقعتها يوما بعد آخر وتهدد “الأمن المجتمعي لصالح اللوبيات الفاسدة المتغلغلة في جسم الدولة والمستفيدة من هذا القطاع المحرم، والتي ترغب في إقامة نموذج مجتمعي يلائم توجهاتها، ويكدس خزائنها، ويكون فيه القمار أحد الركائز من خلال العمل على توسيع قاعدته وسط فقراء المجتمع”، كما سبق وصرح بذلك الخبير الاقتصادي الدكتور عمر الكتاني».

كما يشتمل العدد على مقالات متنوعة وقيمة، نذكر من بينها:

– ص.2: كلمة العدد: حين يغرر إبليس بآدم.. الصراع بين الإسلام والعلمانية.

– ص.5: نصائح لدعم الليرة التركية في مواجهة الدولار.

– كيف تفاعل العرب مع أزمة الليرة التركية؟

– أردوغان يتحدى ترامب.. “تركيا لن ترضخ”.

– ص.6-7: جهويات؛ هذه بعض العناوين:

– جماعة سلا تسد الثغرة التي تركها إضراب عمال نظافة شركة أوزون..

– تنصيب العامل الجديد يوسف الضريس عاملا على عمالة الصخيرات تمارة.

– جماعة السهول تتخلص من نفاياتها الصلبة..

– اجتماع تنسيقي جهوي بالرباط لاستكمال ترتيبات انطلاق الدخول المدرسي 2018-2019.

– ص.8: تقرير لجنة الحريات التونسية.. نسخ الشريعة أو تجديد الخطاب.

– ص. 9: حوار.. د.هيثم طلعت: أكبر أكذوبة يحياها الإنسان حين يتخيل أنه يستطيع العيش ملحدا بلا إيمان أو بالإنسانية المجردة!

– ص.10: البالونات الثلاثة بين خدمة ذمة الذات والآل وخدمة الوطن والمواطنين.

– ص. 11: قرآن وسنة..

– ومن يتصبر يصبره الله.

– آية وتفسير: “وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَٰئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ ۚ وَحَسُنَ أُولَٰئِكَ رَفِيقًا”.

– ص.12-13-14: حرية الفكر بين الإطلاق والتقييد.

– لماذا تخلق المادة الموت ثم تخاف منه؟

– أثر ضعف الإيمان على الأمة الإسلامية.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏

– ص.15-20/ ملف العدد: “تجارة القمار في المغرب.. أرباح الدولة وخسائر المجتمع“.

وهذه العناوين:

/ تاريخ القمار في المغرب وتحولاته.

/ القمار في المغرب… الداخل مفقود والخارج مولود.

/ ثلاث شركات للقمار في المغرب تحقق رقم معاملات يفوق 940 مليار سنتيم.

/ القمار أصنافه وأنواعه بالمغرب.

/ زعزاع: الدولة تحتكر جميع أنشطة القمار وهو في تطور خطير لغياب تشريع جنائي واضح يجرمه.

/ إشهار القمار.. صراع البيجيدي ودوزيم.

/ القباج: حرم الله تعالى القمار لينقل الإنسان من حياة الوهم والخرافة إلى حياة الواقعية والعمل الجاد.

/ د. بولوز: القمار حرام بالإجماع ولا يصح أن يجد رعاية..

– ص.21: الروض المعطار في تربية وتهذيب الأبناء والبنات.

– ص.22: الخطاب الشرعي ومقاصد الشريعة.

– ص.23: قصات الشعر المعاصرة: أوهام وأحكام.

– ص.24: الضرب على القفا لمن أنكر التأديب بالعصا (ج5).

– ص.25: من وحي الفيسبوك.

– ص.26: دولة القمع.. كتاب يستعيد حقبة صدام حسين برؤية جديدة.

– ص.27: جرائم فرنسا بالمغرب.. إحراق الشاوية وقتل سكانها.

– ص.28: تكريس تاريخية الإسلام القرآني.

إضافة إلى أخبار وطنية ودولية، وأخبار اقتصادية، ومعلومات ونصائح في الطب والصحة الأسرية؛ وفي الصفحة الأخيرة تجدون إعلانا لتطبيق موقع الجريدة الإلكترونية “هوية بريس”.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. السلام عليكم ورحمة الله
    جزاكم الله خيرا
    من يتفضل علينا ويصور لنا هذا العدد(٢٧٤) من الجريدة جزاه الله خير الجزاء
    والسبب أني أعيش خارج بلادي المغرب فلا أستطيع الوصول إليها لشراءها!
    ومن أخب أن يفعل ذلك على الخاص يخبرني كي أتواصل معه.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. جماهير الرجاء تنتقد إدخال الدارجة إلى المقررات الدراسية بطريقتها الخاصة

كاريكاتير