ملف جريدة السبيل ع:283.. «اللادينيون المغاربة وخطاب الكراهية اتجاه المخالفين»

01 يونيو 2019 18:17
ملف جريدة السبيل ع:283.. «اللادينيون المغاربة وخطاب الكراهية اتجاه المخالفين»

هوية بريس – إبراهيم بَيدون

تناولت جريدة «السبيل» في ملف عددها الجديد 283، الصادر في فاتح يونيو 2019 موضوع: “اللادينيون المغاربة وخطاب الكراهية اتجاه المخالفين“، كما تضمنت كلمة العدد موضوعا مهما بعنوان: “مهلا أيها المتحادث.. لن ينتهي الكفر ولن ينقضي الإيمان” بقلم المدير ذ. إبراهيم الطالب، بالإضافة إلى مواضيع أخرى لا تقل أهمية.

وجاء في التقديم لملف العدد الجديد: «هل مهاجمة شعيرة التراويح تارة، وشعيرة الأضحى أخرى، ومهاجمة الحجاب هنا والآذان هناك، ومقررات التربية الإسلامية مرة، واللغة العربية، والتحريض على الإجهاض حينا، وعلى الإفطار العلني حينا آخر، وتبادل القبل علانية والدعوة للتسامح مع المثلية، والسخرية من الدين والتدين والتهجم على الدعاة والمشايخ؟

هل هذا كله تصرفات فردية واختيارات أشخاص يعبرون عن قناعاتهم ومعتقداتهم وأيديولوجياتهم؟ أم هو الشجرة التي تخفي غابة تطرف من نوع آخر؟

هل هي حالات معزولة؟ أم هي عملية ممنهجة منظمة؟

لاشك أن العملية ممنهجة ومنظمة، لتيار يشتغل على محاور وواجهات عديدة، يروم تغيير قناعات ومعتقدات شعب بكامله، والدليل أن الأمر لم يعد يقتصر على محاربة تطرف بعض الأفراد، أو حتى خطابات بعض الجماعات، لقد امتد الأمر ليصل للصلاة وعيد الأضحى.

نزع تيار الحداثة واللادينية، قناع محاربة الإسلام السياسي الذي كان يرتديه، ودعاوى محاربة التطرف والغلو، وادعاءات رفضه للتشريعات الإسلامية المتجاوزة بزعم هؤلاء.

لقد عرى تيار الحداثة واللادينية هذا وكشف عن وجهه، وأعلن أكثر من مرة أنه يستهدف المعتقدات والعبادات والأخلاق والسلوك والمعاملات، وكل ماله علاقة بمنظومة الإسلام، لم يعد الأمر مجرد تدافع سياسي، أو رفض للعقوبات المنصوص عليها في الشريعة، أو قراءة تاريخية للنص الديني، بل أصبح تدخلا سافرا في عبادات الناس ولباسهم وسلوكهم ومعاملاتهم، تجرأ التيار الحداثي واللاديني، على الشأن الديني، واختصاصات الجهات المسؤولة عليه في الدولة، وأصبح يملي إملاءاته، ويصدر فتاويه، متدخلا في الحياة الخاصة للمواطنين، محاولا فرض رؤية قلة قليلة على شعب بكامله.

في هذا الملف حاولنا تسليط الضوء على هذا الموضوع، من أجل دق ناقوس الخطر، خطر داعشية لادينية تهدد الفرد والمجتمع والدولة والمؤسسات، والدين والتدين».

كما يشتمل العدد على مقالات متنوعة وقيمة، نذكر منها:

– ص.2: كلمة العدد: مهلا أيها “المتحادث”.. لن ينتهي الكفر ولن ينقضي الإيمان.

– ص.5: مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين” مغرب المقاومة لن يكون مغرب صفقة القرن الصهيوأمريكية.

– مثير.. مواطن مغربي يصرح بتنسيقه مع عناصر من الموساد.

– ص.6-7: جهويات؛ هذه بعض العناوين:

– أطر الوكالة الحضرية للخميسات يراسلون الوزير عبد الأحد فاسي الفهري.

– هذا هو سبب إلغاء الملك تدشين السوق التضامني بسلا.

– اجتماع اللجنة التقنية المحلية المتعلقة بمشروع تصميم تهيئة جماعة الصخيرات.

– جمارك القنيطرة تحجز مجوهرات مهربة.

– ص.8: فقراء العالم.. بين الإسلام والنظام العالمي الجديد!

– ص. 9: القرآن.. والعزة المنشودة.

– ص.10: الإسلام والجهاد.. هل انتشر الإسلام بالسيف؟

– ص.11-13: قرآن وسنة..

– فوائد وأحكام تخص صيام الست من شوال.

– الاستمرار على الطاعة بعد رمضان.

– ذم التكفير من غير موجب من خلال بيان مفهوم مصطلح “أهل التوحيد” في كتاب الإبانة لأبي الحسن الأشعري (ح3).

– يسألونك هم الساعة.

– “وأقيموا الصلاة ولا تكونوا من المشركين”.

– التداوي بالدعاء.

– ص.14: مصابيح السبيل:

– في لزوم السنة تمام السلامة وجماع الكرامة.

– حدث وعبرة من سيرة إمام دار الهجرة (11).

– ص.15-20/ ملف العدد:اللادينيون المغاربة وخطاب الكراهية اتجاه المخالفين“.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏كاميرا‏ و‏نص‏‏‏

وهذه العناوين:

/ من يطعن في الصلاة والصيام والإرث لا يحترم الدين ويصدر عن مرجعية لائكية.

/ منابر إعلامية مغربية تعلي من شأن الملاحدة الساخرين من الإسلام “بنجبلي نموذجا”.

/ دواعش اللادينية وتبرير العنف والإقصاء ضد مخالفيهم.

/ المحامي الداعشي.

/ ممارسة المرأة لمهنة العدول.

/ فوضى التراويح.

/ شيوخ ومفكرون مغاربة يعلقون على استهداف الشعائر الدينية والخطاب العدائي لبعض المنابر الإعلامية.

/ د. رشيد بنكيران: المنابر الإعلامية العلمانية غير صادقة مع مبادئها وتعيش ازدواجية المعيار.

/ د. محمد بولوز: ليعلم المنخرطون في حملة التشويه والتنفير والاستهزاء بالشعائر وتدين الناس أنهم على خطر عظيم.

– ص.21: ألسنا أهلا لنمتلك إعلاما ناصحا أمينا؟

– ص.22: رشيد البقالي: أي إصلاح تربوي يغفل الجانب القيمي من شخصية المتعلم من شأنه أن ينعكس سلبا لا على المتعلم فقط، بل على المنظومة التربوية وعلى المجتمع ككل؟

– ص.23: المغاربة والدين.. عوامل ومؤسسات التنشئة على قيم التدين.

– ص.24: د. عصيد يحتج بـ”الإسلام الشعبي” عند هجومه على “التدين لكن مع زوبعة “مقال التراويح” صار يعتبره “فوضى وبَدونة”!!

– ص.25: خالص جلبي والفهم الخاطئ للقرآن الكريم.

– ص.26: شرح المشكل من شعر المتنبي.

– الإمارات وتبييض الأفكار في مسلسلات ابن عربي والحلاج وغيرهما.

– ص.27: معارك الغزو والتهدئة الفرنسية بالمغرب 1907م-1934م.

– ص.28: نقد موقف ابن رشد في العلاقة بين الشريعة والفلسفة.

– المرجعية النقدية للمسخة العلمانية.

إضافة إلى أخبار وطنية ودولية، وأخبار اقتصادية، ومعلومات ونصائح في الطب والصحة الأسرية، ودرر وفوائد وحكم ومواعظ؛ وفي الصفحة الأخيرة تجدون إعلانا لتطبيق موقع الجريدة الإلكترونية “هوية بريس”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
22°
الثلاثاء
22°
الأربعاء
22°
الخميس
22°
الجمعة

حديث الصورة

صورة.. قرد كأنه يقرأ محتويات علبة العصير قبل شربها

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا