ممتلكات بالمليارات تتحول إلى وزيعة بين مسؤولين كبار بوزارة أمزازي

18 يناير 2021 21:26

هوية بريس – متابعات

طالبت مصادر نقابية بفتح تحقيق على أعلى مستوى من أجل وضع حدّ للاحتلال غير المشروع لسكنيات وظيفية خاصة بموظفي وزارة التربية الوطنية، من طرف أسماء تعاقبت على مناصب المسؤولية.

وكشفت “المساء”، أن المصادر، نبهت إلى استمرار احتلال مسؤولين كبار لإقامات فاخرة عبارة عن فيلات بمساحات شاسعة، تتجاوز 2000 متر مربع، وتقدر قيمتها بملارات السنتيمات بدون وجه حق، متابعةً أن المصادر ذاتها، كشفت، عن تحركات تتم بشكل محموم للاستفادة من تفويت هذه الفيلات، بعد المنشور الذي أصدره رئيس الحكومة، لتسريع تفعيل مقتضيات المرسوم المتعلق بتفويت مساكن الدولة لمن يشغلها.

وأردفت اليومية أن الفعاليات ذاتها، طالبت وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، بالكشف عن لائحة محتلي السكنيات لفضح جميع المتورطين علماً أن هذا الملفّ ظلّ يراوح مكانه في ظلّ عدم مبادرة الوزارة إلى تحريك المساطر القضائية في حق عدد من الموظفين الكبار والأسماء الثقيلة التي استولت على عقارات مهمة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
13°
18°
أحد
17°
الإثنين
18°
الثلاثاء
21°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. هنا وقعت فاجعة طنجة!!