من بينهم الخليفة وبلكبير والريسوني.. عدد من المثقفين والفاعلين المغاربة يوجهون نداء إلى عقلاء فرنسا

28 أكتوبر 2020 22:08

هوية بريس- عبد الصمد إيشن

دعا عدد من العقلاء والفاعلين المغاربة، عقلاء الشعب الفرنسي وحكماء قياداته السياسية والفكرية، إلى رفض هذا التوجه الإسلاموفوبي الراديكالي، عقب أنشطة التطاول المتكررة على رسول الله صلى الله عليه بفرنسا.

وقال العقلاء المغاربة، عبر نداء صدر مساء اليوم الأربعاء، أن فرنسا قد تحولت إلى ثقب أسود يبتلع كل المكتسبات والحقوق التي رفعت فرنسا لواء الدفاع عنها خلال القرن 18.

ومن بين الموقعين على هذا النداء، مولاي امحمد الخليفة، وحماد القباج، وعبد الصمد بلكبير، وأحمد الريسوني، وأحمد كافي، وغيرهم من علماء ومفكرين وإعلاميين مغاربة.

كما دعا الموقعون عقلاء فرنسا إلى دراسة حياة النبي صلى الله عليه وسلم، والوقوف على شيمه الكريمة، بدل السماح بتنامي سياسة التمييز العنصري.

وأكد ذات المتحدثون، أن تفشي الإرهاب لم يتسبب فيه الإسلام، بل أوجدته سياسات ومواقف التمييز العنصري وإهانة الكرامة الإنسانية.

 

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
20°
الإثنين
24°
الثلاثاء
22°
الأربعاء
20°
الخميس

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)