موريتانيا: التصحر يمس نحو 85 بالمئة من تراب البلاد

18 مارس 2022 01:35

هوية بريس – وكالات

قالت وزيرة البيئة الموريتانية مريم بكاي، الخميس، إن التصحر يمسّ نحو 85 بالمئة من تراب البلاد، فيما باتت الرمال تزحف على المنشآت التجارية، وتتلف الحرائق قرابة 100 ألف هكتار من المراعي سنويا.

جاء ذلك في كلمة لها خلال مشاركتها عبر تقنية الفيديو في مؤتمر تعقده المنظمة الدولية للفرانكوفونية، حول موضوع “دور النساء في مكافحة التغير المناخي في الفضاء الفرانكوفوني”، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الموريتانية.

وقالت بكاي: إن “الحرائقُ الريفية تتلف سنويا، حوالي 100 ألف هكتار (الهكتار يساوي 10 آلاف متر مربع ) من المراعي في موريتانيا”.

وأضافت أن “فترات الجفاف المتتابعة تصيب إنتاجيةَ النشاطات الزراعية والرعوية التي تشكّل أساسَ الأمن الغذائي، وأهمَّ مصادر الدخل لدى سكان الأرياف في البلد”.

وأشارت بكاي، إلى أن “الضغط البشري المستمر على المناطق الشاطئية يعمق مخاطرَ الفيضانات والغمر البحري”.

وأوضحت أن حكومة بلادها “تنفذ مشروعات لتحسين تحمل المنظومات البيئية والمجتمعات المحلية، تجاه تأثيرات التغيّر المناخي”، مضيفة أن هذه المشروعات “تولي عناية خاصة بتمكين المرأة، اقتصاديا، من خلال تقديم الدعم للنشاطات المدرّة للدخل”.

وتابعت بكاي: “لبلوغ الأهداف المناخية لاتفاق باريس، يتعيّن علينا أن نرفع صوت المرأة وفعلها، في جميع الأجندات الدولية والإقليمية التي تتعلق بالقضايا البيئية، وخاصة التغير المناخي والتصحر وفقدان التنوع البيولوجي وتسيير مخاطر الكوارث”.

وتسببت موجات الجفاف غير المسبوق، التي بدأت في ثمانينات القرن الماضي، باتساع مساحة الأراضي الصحراوية وتبدل معالم قرى ومناطق بأكملها في موريتانيا، وفق تقارير محلية، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
6°
14°
الأربعاء
16°
الخميس
17°
الجمعة
17°
السبت

كاريكاتير

حديث الصورة

المغرب كندا
128M512M