نائب رئيس الوزراء التركي: تقييد رفع الأذان في المساجد الفلسطينية “خاطئ للغاية”

15 فبراير 2017 15:47
البرلمان العربي: إغلاق الصهاينة لـ"الأقصى" يستبطن تصعيدا خطيرا

هوية بريس – وكالات

وصف نائب رئيس الوزراء التركي، نعمان قوررتولموش، مشروع قرار الحكومة الإسرائيلية بشأن تقييد رفع الأذان في المساجد، بـ “الخاطئ للغاية”.

جاء ذلك في تصريح صحفي خلال زيارته موقع تصوير إحدى المسلسلات التركية، اليوم الأربعاء.

وأضاف قورتولموش: “باب السلام العالمي هو الشرق الأوسط، وفلسطين هي مفتاحه، وليس من شأن هذا القرار أن يخدم السلام الفلسطيني، وسيكون قرارا خاطئا للغاية”.

وتابع: “نأمل أن يضع البرلمان الإسرائيلي حدا لهذه الغفلة، ونتمنى أن لا يمرر القرار”.

واعتبر القرار في حال تمريره على أنه “بحكم الملغى في نظر مسلمي فلسطين والعالم. ولايمكن تطبيقه، وسيستمر مسلمو فلسطين برفع الأذان”.

والأحد الماضي، صادقت اللجنة الوزارية الإسرائيلية لشؤون التشريع، على صيغة معدلة لمشروع قانون “تقييد الأذان”، تمهيدا لطرحه للتصويت عليه في الكنيست (البرلمان)، دون تحديد موعد للتصويت النهائي.

وينص مشروع القانون، الذي يحظى بدعم الحكومة الإسرائيلية، بـ”منع استخدام مكبرات الصوت للصلاة في الأماكن السكنية، في الفترة ما بين الساعة الحادية عشرة ليلا وحتى السابعة صباحا”.

ويفرض مشروع القانون غرامة ما بين 5 آلاف و10 آلاف شيكل إسرائيلي (ما بين ألف و300 – ألفين و600 دولار أمريكي) على من يخرق هذا القانون.

كما ذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة (رسمية)، أنه “من المرجح عرض مشروع القانون للتصويت بالقراءة التمهيدية في الكنيست، (غدا) الأربعاء”.

ويلزم مشروع القانون المرور بثلاث قراءات في الكنيست قبل أن يصبح قانونا ناجزا، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
18°
السبت
18°
أحد
20°
الإثنين
23°
الثلاثاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل