هجوم عنيف على نائب فرنسي احتفل بهذه العبارة عقب فوز المغرب على إسبانيا

08 ديسمبر 2022 19:47

هوية بريس – متابعات

هاجم نشطاء وسياسيون فرنسيون نائبا في الجمعية الوطنية غرّد بـ”ما شاء الله” بعد فوز منتخب المغرب بركلات الترجيح على المنتخب الإسباني، وتأهله إلى ربع نهائي كأس العالم 2022.

وغرّد النائب في الجمعية الوطنية الفرنسية عن إقليم فال دواز أوريليان تاشي مهنئًا المغاربة بالفوز التاريخي على إسبانيا، والتأهل لدور ربع النهائي في المونديال بالقول “نعم، ما شاء الله”.

ووصف المحامي والناشط السياسي ويليام غروندال تاشي بـ”الخاضع إلى الهجرة الإسلامية التي تواجهها فرنسا”؛ لأنه غرّد مهنئًا بفوز المغرب على إسبانيا، رغم أنها تنتمي إلى القارة الأوروبية.

ودعت الناشطة اليمينية إيزابيل سوبلاي -عبر حسابها في تويتر- النائب فال دواز إلى مباشرة إجراءات تغيير اسمه، بما أنه قد “أسلم” بعدما صار يستعمل مصطلحات المسلمين.

ووفق “الجزيرة” قالت مسؤولة الاتصال في إحدى المجلات جولييت برينز “إن تاشي أصبح أضحوكة عبر شبكة الإنترنت، من خلال تغريدة واحدة فقط”.

ليتأكد بذلك درجة الحقد والكراهية التي تكنها النخبة السياسية الفرنسية للمغاربة والمسلمين في كل بقاع الأرض.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
9°
12°
السبت
13°
أحد
15°
الإثنين
17°
الثلاثاء

كاريكاتير

حديث الصورة

المغرب كندا
128M512M