هدنة بين طالبان والجيش الأفغاني

18 يونيو 2018 13:31
أشرف غني يشكل لجنة للتفاوض مع طالبان

هوية بريس – متابعة

أعلن مصدر رسمي، اليوم الاثنين، أن تمديد وقف إطلاق النار الذي أعلنته الحكومة الأفغانية، أول أمس، مع طالبان يستمر لمدة عشرة أيام؛ وخلال تنفيذده لن يكون بمقدور قوات الأمن الرد على هجمات حركة طالبان سواء في المناطق التي تسيطر عليها الحركة أو المناطق التي تخضع لسيطرة حكومة كابول.

وكان الرئيس الأفغاني، أشرف غني، قد أعلن وقف إطلاق النار من جانب واحد لمدة ثمانية أيام بمناسبة حلول عيد الفطر، وهو ما تزامن مع هدنة من جانب طالبان لمدة ثلاثة أيام، ثم قرر غني تمديد الهدنة، إلا أنه لم يحديد مدتها إلا خلال اجتماع مجلس الأمن القومي.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الأفغانية، دوراني وزيري، إن “قادة البلاد قرروا، بعد مناقشة مستفيضة، أن توقيت وقف إطلاق النار يجب أن يكون واضحا، وبالتالي قرروا تمديد وقف الأعمال العدائية الحالي لمدة عشرة أيام”.

وذكر المصدر أيضا أنه خلال هذه الأيام العشرة سيكون بمقدور عناصر طالبان المصابة تلقي العلاج في المستشفيات العامة، كما “ستكون متاحا أمام المتمردين إمكانية الحصول على مساعدات إنسانية مجانية مثل باقي المواطنين الأفغان”، بحسب المصدر.

ومع ذلك، فقد صدرت الأوامر لقوات الأمن الأفغانية بالدفاع عن نفسها في حال تعرضها لهجوم من جانب طالبان، التي قررت عدم تمديد فترة التهدئة التي دامت لمدة ثلاثة أيام بمناسبة عيد الفطر.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

كاريكاتير

كاريكاتير.. مناظرة بين الكتاب والهاتف