هذه هي صورة مجرم المحمدية وهو داخل مخفر الشرطة ساخرا ومستهزئا

19 أكتوبر 2018 14:46
هذه هي صورة مجرم المحمدية وهو داخل مخفر الشرطة ساخرا ومستهزءا

هوية بريس – مصطفى الحسناوي

مباشرة بعد اعتقال المجرم، ذو السوابق العدلية بالمحمدية، والذي قام بقطع رأس متشرد خمسيني، والتجول به في شوارع المدينة.

تم اقتياده لمخفر الشرطة، وبدا غير مكترث لجريمته وماسيترتب عليها، حيث ظهر في صورة، وقد رفع أصبعيه كعلامة نصر وقربهما من فمه وأخرج لسانه.

واختلفت تفسيرات البعض لهذه الحركة، ففي الوقت الذي اعتبرها البعض إشارة إلى أنه شخص غير سوي، قال آخرون أنه ربما يكون مفتخرا بجريمته أو ربما كانت انتقاما، وذهب آخرون إلى أنها علامة من علامات عبدة الشيطان.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
19°
الأربعاء
18°
الخميس
16°
الجمعة
16°
السبت

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها