والي بنك المغرب يكشف تفاصيل عملية نصب واحتيال شركة للتسويق الهرمي

21 ديسمبر 2016 14:41

هوية بريس -متابعة

في أول تعليق له على احتجاج عدد من الموزعين الشبكيين في شركة للتسويق الهرمي أمام مقر بنك المغرب بالدار البيضاء، قال عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، إن الأبناك لاحظت عمليات غير عادية في حسابات الشركة، وأبلغت البنك المركزي.

وأضاف الجواهري، رداً على سؤال طرحته المجلة24، خلال ندوة صحافية اليوم الثلاثاء بالرباط، أن الأمر يدخل في إطار التسويق الهرمي، وقال إن هذه الشركات تعطي وعوداً لمنخرطيها بأنهم سيحققون أرباحاً مالية خيالية، مشيراً إلى أن الأموال كانت تدخل الحسابات وتوزع من جديد، وقال إن هذا الأمر مشبوه.

وأضاف أن القضاء هو الذي لديه الصلاحية لتوقيف أي حساب بنكي، وقال إن ما وقع عبر إقفال الحساب البنكي للشركة هو من أجل حماية حقوق المستهلكين، مشيراً إلى أن عدداً منهم قدم شكايات ضد الشركة المعنية بالأمر.

وطلب البنك المركزي من الهيئة المغربية لسوق الرساميل فتح تحقيق حول الموضوع، وبناء على ذلك تقرر اعتقال مدير إحدى الشركات الجمعة الماضية وإيداعه سجن عكاشة بالدار البيضاء، بعدما تم الوقوف على حالة نصب واحتيال، وأعطى البنك المركزي بناءً على ذلك إنذاراً للأبناك لإيقاف العمليات البنكية المرتبطة بهذا الموضوع، وعددها 6 حالات.

وأضاف الجواهري أن عدد المحتجين أمس أمام مقر بنك المغرب عددهم 260 شخصاً، سخرت لهم شركتهم حافلات لتنقلهم، وقال إن هذه الشركات تستغل المواطنين وتسرق أموالهم وتعدهم بتحقيق موارد مالية خيالية.

وحذر الجواهري من عمليات البيع والتسويق عبر الأنترنيت، خصوصاً في مواقع التواصل الاجتماعي، واصفاً إياه بـالخطير ويجب مراقبة الأمر، وأوضح في هذا الصدد أنه بنك المغرب طلب من الأبناك متابعة الأمر بشكل دقيق عبر الأنترنيت، وقال إن هذا قد يُستغل لتمويل الإرهاب.

يشار إلى أن مئات من الأشخاص، نظموا وقفة احتجاجية أمس الاثنين، أمام مقر بنك المغرب بالدار البيضاء، يعملون كموزعين وبائعين ضمن شركة للتسويق الهرمي، تقول إنها تبيع منتجات للأركان، وطالبوا بإعادة فتح حساب صاحب الشركة التي تعمل في التسويق الهرمي تسمى L&E Cosmétique

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
20°
أحد
20°
الإثنين
22°
الثلاثاء
22°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير