وتستمر حملة اغتيال العلماء.. نجاة مفتي باكستان الشيخ تقي عثماني بعد إطلاق النار عليه واغتيال الشيخ شهاب

22 مارس 2019 18:58
وتستمر حملة اغتيال العلماء.. نجاة مفتي باكستان الشيخ تقي عثماني بعد إطلاق النار عليه واغتيال الشيخ شهاب

هوية بريس – عبد الله المصمودي

نجا مفتي باكستان، الشيخ تقي عثماني، من محاولة اغتيال في مدينة كراتشي بعد أن فتح مسلحون النار على سيارته بعد صلاة الجمعة اليوم، وكانت برفقته زوجته، وقضى في موقع الهجوم 3 أشخاص.
ويعتبر الشيخ عثماني أكبر قامة علمية محترمة في باكستان، ومعروف بتواضعه في الملبس والمعيشة، وآرائه المتزنة، وهو أحد أهم العلماء في العالم الإسلامي، وهو صاحب كتاب (تكملة فتح الملهم على صحيح مسلم).
وحسب موقع “العربية”، ففي محاولة اغتيال أخرى في نفس مدينة كراتشي قبل صلاة الجمعة، قتل شيخ يدعى الشيخ شهاب، وهو أستاذ وإمام في مدرسة دار العلوم في كراتشي، وكذلك قضى سائقه، صنوبر خان، وكانا يستقلان سيارة مسجلة باسم مدرسة دار العلوم.

اقرأ أيضا: اغتيال أشهر داعية إسلامي في الفلبين الشيخ بيديزيم عبدالله.. وأصابع الاتهام تشير إلى “السفارة الإيرانية”

وتأتي هذه المحاولات بعد أشهر قليلة من اغتيال الشيخ سميع الحق رئيس مجلس دفاع باكستان مدير الجامعة الحقانية طعنا بالسكاكين في حملة مستمرة على المشايخ المؤثرين في البلاد، ولم تتضح الجهة التي تقف وراء هذه الاغتيالات إلى الآن، حسب نفس المصدر.

يذكر أن عددا كبيرا من علماء المسلمين في دول آسيا، لقوا حتفهم من خلال عمليات اغتيال دنيئة، ومن أشهر من اغتيلوا مؤخرا في الفلبين اغتيال أشهر داعية إسلامي في الفلبين الشيخ بيديزيم عبدالله، من قبل فرق الغدر الرافضي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

أوقات الصلاة

حسب توقيت مدينة الرباط وسلا / المغرب
الفجر 05:15
الشروق 06:47
الظهر 13:31
العصر 17:07
المغرب 20:07
العشاء 21:28
حالة الطقس
17°
19°
الإثنين
17°
الثلاثاء
18°
الأربعاء
19°
الخميس

حديث الصورة

صور شغب الملاعب بمقابلة الجيش الملكي ضد نهضة بركان

كاريكاتير

احتجاجات الأساتذة